alhedem | Unsorted

Telegram-канал alhedem - هوية المنتظرين

171

Subscribe to a channel

هوية المنتظرين

تعزية استشهاد الرئيس الايراني السيد ابراهيم رئيسي
https://www.shiaaweb.com/2024/05/blog-post_22.html

Читать полностью…

هوية المنتظرين

الشيخ احمد الساعدي:
الرادود السيد علي
السلام عليكم
ما الفرق بين ولايه كونيه والتكوينيه

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
الولاية مصدر لمادة "وليَ" والمعنى الأصلي للكلمة، كما ورد في (المفردات) للراغب الإصفهاني هو أن يكون الشيء إلى جانب شيء آخر بحيث لا يكون بينهما فاصل. أي إذا اتصل شيئان معاً اتصالاً لا فاصل بينهما نقول إن أحدهما (يلي) الآخر. ( الراغب الأصفهاني، مفردات ألفاظ القرآن الكريم، ص 885.)
والذي يظهر من التتبع ان عنوان الولاية بهذا الاسم وهذا التعريف المتعارف لم يظهر من استعمال القران الكريم صراحة وانما قد يفهم من خلال الموارد التي ذكرها القران الكريم ولذلك اسم الولاية بهذا العنوان وبهذا التقسيم لم يظهر  الافي الازمنة المتاخرة مع ان القران الكريم قد قرره كمفهوم ثابت ومعنى متحقق شرعا كما هو الحال في عدة موارد ذكرها القران الكريم كقوله تعالى (  النَّبِيُّ أوْلى بِالمُؤْمِنينَ مِنْ أنْفُسِهِمْ)( الأحزاب : 6.)
اذ هو تصريح واضح باعطائه الولاية على الناس تكوينا وتشريعا وكقوله تعالى (وَما كانَ لِمُؤْمِنٍ وَلا مُؤْمِنَةٍ إذا قَضى اللهُ وَرَسولُهُ أمْرآ أنْ يَكونَ لَهُمُ الخِيَرَةُ مِنْ أمْرِهِمْ وَمَنْ يَعْصِ اللهَ وَرَسولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلالا مُبينآ)( الأحزاب : 36.) ولفظ اولى من افعل التفضيل الذي يشعر برجاحة امر على امر مع تساويهما في الرتبة والله تعالى اعطى للانسان الولاية على نفسه ولكن ولاية النبي صلى الله عليه واله مقدمة على ولاية الانسان على  نفسه وكقوله تعالى (قُلْ أطيعوا اللهَ وَالرَّسولَ )( آل عمران : 32.)وفي هذا المورد اشار الى الولاية التشريعة التي منحت للرسول ولكن  ليس بالمعنى المطابقي وانما بالمعنى الملازمي فمن لازم وجوب الاطاعة نعلم بان ولايته علينا سارية  في جميع مايامر به
وكقوله تعالى(إنَّما وَلِيَّكُمُ اللهُ وَرَسولُهُ ...)( المائدة : 55.)
وهذه الاية المباركة تشير الى عموم الولاية التي تشمل كل اقسام الولاية وكقوله تعالى(أنا آتيکَ بِهِ قَبْلَ أنْ يَرْتَدَّ إلَيْکَ طَرْفُکَ )( النمل ٤٠)  ومن لازم هذا التصرف نثبت الولاية له اذ لم يات به بهذه السرعة الا  لانه استعمل ولايته على الكون فاستجاب له وكقوله تعالى
(قُلـْنا يا ذا القَرْنَيْنِ إمَّا أنْ تُعَذِّبَ وَإمَّا أنْ تَتَّخِذَ فيهِمْ حُسْنآ)( الكهف : 86.) وهذه هي الاخرى نفهم من لازمها انه اعطي الولاية التكوينية ولذلك اثبت له الخيار في التصرف وذلك بحسب ولايته عليهم
وبعد ان اثبتنا مفهوم الولاية قرانيا ناتي الى اصل السؤال وهو ان الولاية تنقسم الى قسمين كما هو واضح من النصوص التي قدمناها الاول الولاية التكوينية وهي ان له صلاحية التصرف في الكائنات وبها يجري المعجزات كاحياء الموتى وانشقاق القمر واتيانه بعرش بلقيس والثانية الولاية التشريعية اذ بمقتضى بعض النصوص المتقدمة يتمكن من التشريع فيرفع التكليف ويضع التكليف ويزيد وينقص وكما  يقال ان الصلاة الرباعية كانت ركعتان والنبي زادها الاثنين الاخيرات وقد انقسم العلماء الى قسمين في ولاية الائمة التشريعية فبعضهم من قال انهم مبلغون والرسالة قد اكتملت في عهد رسول الله صلى الله عليه واله فليس لهم الولاية التشريعية وبعضهم من قال ان الولاية التشريعية سارية المفعول وكل امام له ذلك وهذا الاخير ارجح من الاول بحسب الادلة مثل قوله تعالى انما وليكم الله ورسوله والذين امنوا ) فعموم الولاية لم يخصص وبقي ساريا في الجهتين النبي ولامام وقوله تعالى( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ ) ( النساء  ٥٩) و تعدي الامر بوجوب الطاعة الى الائمة لايدع مجالا لنفي الولاية التشريعية عنهم
وقول الامام الصادق عليه السلام وقال (عليه السلام) كل ما كان لمحمد (صلى الله عليه وآله) فلنا مثله إلا النبوة والأزواج) (بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج ٢٦ - الصفحة ٣١٧)  فاستثناء الازواج والنبوة من العام يثبت ان العام ساري في جميع افراده
ثم ولاية الرسول واهل بيته التكوينية لم تكن ولاية عرضية تحتاج الى تخويل مثل ولاية الذي يقوم مقام  الاب او الحاكم الشرعي  على القاصرين وانما هي في نفس تكوين الخلقة فان الله تعالى جعل بين الاب والابن علقة تكوينية بها صار وليا عليه وهكذا العم والاخ والخال والجد وبتعبير اخر ان الائمة لم يكونوا بعداء عن الخلق ثم اعطوا الولاية عليه بل الله تعالى من اصل الخلقة جعلهم اولى بالخلق ولذلك قال في زيارة الجامعة  (اسماؤكم في الاسماء وأنفسكم في النفوس)  وقوله خلقكم اونوارا فجعلكم بعرشه محدقين ) بمعنى ان ولايتهم على العرش ليست اجنبية ثم صارت وانما من اول ما خلق الله العرش خلقه منهم ولذلك قال صلى الله عليه واله ( فلما أراد الله بدء الصنعة فتق نوري فخلق منه العرش فنور العرش من نوري، ونوري من نور الله وأنا أفضل من العرش.) (بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج

Читать полностью…

هوية المنتظرين

اية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما الفرق بين العصمة اللدنية والعصمة الاكتسابية ؟مع الدليل إن أمكن
جزاكم الله خيرًا..

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
اولا يجب ان نعرّف 
العصمة في اللغة  و(  هي المنع والوقاية، قال في القاموس: (اعصم، يعصم: اكتسب ومنع، ووقى... والعصمة بالكسر المنع)(  القاموس، الفيروز آبادي، ج4، ص 151.)
والعصمة اصطلاحاً وهي: (لطف يفعله الله سبحانه بالمكلف؛ بحيث يمتنع منه وقوع المعصية، وترك الطاعة، مع قدرته عليها)(النكت الاعتقادية، الشيخ المفيد، ص 3.)
وقال السيد الطباطبائي: (إنّ الأمر الذي تتحقق به العصمة نوع من العلم يمنع صاحبه عن التلبس بالمعصية والخطأ، وبعبارة أخرى علم مانع عن الضلال، كما أنّ سائر الأخلاق كالشجاعة والعفة والسخاء كل منها صورة علمية راسخة موجبة لتحقق آثارها، مانعة عن التلبس بأضدادها من آثار الجبن والتهور والخمود والشره والبخل والتبذير)( الجواهر النورانية، رضوان سعيد فقيه، ص 151.) وهذان التعريفان يشكلان محورين لجميع الاقوال  في العصمة فان الاقوال  في تفسير العصمة مهما اختلفت  مردها الى هذين المحورين في الاختلاف  فاذا قلنا ان العصمة لطف رباني يفعله الله بالمكلف فهي  امر خاص غير قابل  لغير ما اختصهم الله به وعلى ذلك شواهد عدة منها قوله تعالى (  إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَىٰ آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ) ( ال عمران ٣٣) فاننا لو استقصينا هذه العوائل لوجدنا كل الانبياء والمعصومين منهم واليهم ولايمكن ان يتم الاصطفاء الامن خلال امتيازهم عن الخلق فلايشترك معهم احد في ما اولاهم الله تعالى به  واذا قلت ان من ذراريهم من هو كافر ومشرك وفاسق ومذنب اقول ان الله تعالى قد اخرج هؤلاء من عموم الحكم بقوله تعالى ( وَبَشَّرْنَاهُ بِإِسْحَاقَ نَبِيًّا مِنَ الصَّالِحِينَ وَبَارَكْنَا عَلَيْهِ وَعَلَى إِسْحَاقَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِهِمَا مُحْسِنٌ وَظَالِمٌ لِنَفْسِهِ مُبِينٌ [الصافات:112، 113) فقد خص تعالى العصمة بالمحسن ونفاها عن الظالم اذ لاينسجم صدور الفعل السئ مع العصمة التي هي لطف وارادة ربانية واوضح منه قوله تعالى ( لاينال عهدي الظالمين ،) ( البقرة ١٢٤)  والذي يلزم منه ان غير المعصوم بالعصمة الربانية الذي يمكن ان يصدر الذنب منه  فلايناله ذلك العهد الذي هو  لازم للعصمة ولاينفك عنها بحال  وبهذا قد ثبت  عندنا ان  العصمة الربانية والتي هي لطف يفعله الله تعالى بهم   واما غيرهم فلايتصف بها فلاوجود لعنوان العصمة لغير ما اصطفاهم الله تعالى
واما على القول بانها علم يحصل معه الامتناع عن المعاصي فيمكن ان يتصف بها غير المعصوم لانها ممكنة بحقهم ومادام علقها على العلم  وحصول العلم  ممكن لكل احد  والله تعالى خلق الانسان قابلا للتعليم العالي فانه ممكن ان يكون عالما  ذاتا ووقوعا فالحصول عليها بحصول سببها فاذا كان سببها  ممكنا فهي كذلك  وهذا التعريف يجري على اساس منهج اهل العرفان اذ منهجم انهم يستدلون على اثبات حقائق الاشياء على اساس الكشف وليس على اساس البرهان والارحج في القول الذي تساعد عليه النصوص  انها لطف رباني ليس للانسان ان يناله بعلمه ولا بتدرجه بالعلم ولابتقواه وورعه  وعلى هذا تكون العصمة في حدها الادنا الذي يصح ان يمتنع به الانسان عن الخطأ وانها لطف من الله يجعله  لخاصة اولياءه  مفهوما متواطئا  ينطبق على مصاديقه بالتساوي فكل نبي او امام فهو معصوم بالعصمة الربانية ثم ياتي التفاوت والتشكيك في المقامات والتفضيل قال تعالى (تِلْكَ الرُّسُلُ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ ۘ مِّنْهُم مَّن كَلَّمَ اللَّهُ ۖ وَرَفَعَ بَعْضَهُمْ دَرَجَاتٍ ۚ وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ ۗ) ( البقرة ٢٥٣) فالاساس اننا نتحدث عن العصمة بدرجتها اللطفية وليس بتفاوتها بحسب المقامات وهذا ليس موضوعنا اما اذا قلنا ان منشأءها العلم فان العلم يتفاوت فيه الناس من اعلى درجاته الى ادناها وهذا التفاوت في العلم انما ينشأ منه التفاوت بالعصمة  لانها مترشحة منه فاذا تفاوت السبب تفاوت المسبب
ثم ان العصمة بحسب الاصطلاح يستحيل عليها الانفكاك عن المعصوم  لانه يلزم منه نقض الغرض من نصب الحجة  والتقوى ملكة ممكنة الانفكاك لانها لايزلم منها نقض الغرض لان المتقي لم ينصبه الله حجة للناس   فلايمكن ان تكون التقوى  عصمة مع انه لايوجد في روايات اهل البيت عليهم السلام  للعصمة الصغرى عنوانا   اضافة الى ان العصمة حالة نفسانية لايمكن الاطلاع عليها فلايمكن نسبتها لشخص ما  الامن جهة النص ولايوجد نص فيثبت المطلوب وهو ان العصمة منحصرة بمن خصهم الله بها وهم الاربعة عشر  صلوات الله عليهم واما غيرهم فهم اتقياء ومطيعون لامر الله تعالى وقد اشار القران الكريم الى تفرد الاربعة عشر  عليهم السلام بعنوان العصمة  دون غيرهم فقال تعالى (   ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ

Читать полностью…

هوية المنتظرين

حسين علي

السلام عليكم ما الفرق بين المرجعية الحُسينية و المرجعية الحَسنية
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
من الثوابت في منهج الاسلام ان الدعوة الى  الله واحدة ولا تختلف من شخص لاخر قال تعالى (شَرَعَ لَكُم مِّنَ ٱلدِّينِ مَا وَصَّىٰ بِهِۦ نُوحًا وَٱلَّذِىٓ أَوْحَيْنَآ إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِۦٓ إِبْرَٰهِيمَ وَمُوسَىٰ وَعِيسَىٰٓ ۖ أَنْ أَقِيمُواْ ٱلدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُواْ فِيهِ ۚ كَبُرَ عَلَى ٱلْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ ۚ ٱللَّهُ يَجْتَبِىٓ إِلَيْهِ مَن يَشَآءُ وَيَهْدِىٓ إِلَيْهِ مَن يُنِيبُ) ( الشورى ١٣ ) وهذا النص واضح الدلالة على ان الانبياء دعوتهم واحدة لايختلفون فيها ولكن  الظرف يحكم عليهم فتكون لهم ادوارا في ذلك وقد تكون طبيعة الظرف مختلفة في شخص واحد كما هو الحال في موسى عليه السلام اذ كان مرة في قصر فرعون ومرة مشردا  وخائفا ومرة مواجها له وكل ذلك الاختلاف في التصرف بحسب الظرف وهو الحاكم فيه  وكما هو الحال في شخص النبي صلى الله عليه واله فمرة نجده يصدع ويتصلب في امر الدين كما هو في بداية الدعوة فانه لم يترك الدعوة حتى لو وضعوا الشمس بيمينه والقمر بشماله وبات في شعب ابي طالب خائفا جائعا ومرة نجده يصالح المشركين في صلح الحديبية ومرة نجده يقاتل في بدر واحد والخندق وحنين ومرة يصالح بني الاصفر وكل ذلك بحسب الظرف وامير المؤمنين عليه السلام كذلك مرة نجده يبايع القوم ومرة نجده يقاتل والامام الحسن عليه السلام كذلك كما ان الامام الحسين عليه السلام كان حاضرا في صفين وشهد الصلح وكان حاضرا مع الامام الحسن عليه السلام وقد شهد صحيفة الصلح مع معاوية قال امير المؤمنين عليه السلام في  خطبة له عليه السلام يذكر فيها آل محمد صلى الله عليه وآله:
( هم عيش العلم، وموت الجهل، يخبركم حلمهم عن علمهم، وظاهرهم عن باطنهم، وصمتهم عن حكم منطقهم. لا يخالفون الحق، ولا يختلفون فيه، وهم دعائم الاسلام، وولائج الاعتصام، بهم عاد الحق إلى نصابه، وانزاح الباطل عن مقامه، وانقطع لسانه عن منبته، عقلوا الدين عقل وعاية ورعاية، لا عقل سماع ورواية، فان رواة العلم كثير، ورعاته قليل) ( شرح نهج البلاغة - ابن أبي الحديد - ج ١٣ - الصفحة ٣١٧) هذا الوصف من الامام امير المؤمنين عليه السلام للمعصومين جملة واحدة ولم يتحدث عن واحد دون اخر ومهما تباينت الادوار هم كذلك فلو كان الامام الحسين عليه السلام في زمن الامام الصادق لعمل بالتقية  ولو كان الامام الصادق عليه السلام في زمن الامام الحسين لعمل مثله وبالنتيجة المسالة مسالة واجبات مفروضة من الله تعالى يجب على الامام  ان ينفذها مراعيا بذلك الظرف الزماني والمكاني ومدى تاثير الفعل في صلاح الامة وكل ذلك راجع تشخيصه الى الله تعالى فهو الامر والامام المنفذ وبهذا لايكون عندنا شيء اسمه مرجعية الحسن ومرجعية الحسين
واما من ناحية العقل فان الاختلاف بين الائمة عليهم السلام ينقض الغرض من التكليف  وبعثة الانبياء فاذا اختلفوا فاما ان نقول بصدق الاول وكذب الثاني واما ان نقول بكذب الاول وصدق الثاني وهذا خلف اذ من جهة العصمة انه يتنافى معها فالمعصوم من المفترض فيه ان لايختلف مع المعصوم الثاني اذ هما بالعصمة على حد سواء نعم قد يكون هناك تفاوت بالدرجات والفضل كاهل الكساء على سائر الائمة والرسول على سائر الائمة بما فيهم اهل الكساء وامير المؤمنين عليه السلام على سائر اهل الكساء ولكن بحسب العصمة بصورة عامة لايختلفون فاذا قلنا بالاختلاف فانه يلزم منه نفي العصمة وبه  ينتقض  الغرض من نصب الامام حجة على الخلق
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين 

Читать полностью…

هوية المنتظرين

ابو حسن
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ماهو رأيكم بالمدرسة الشيخية وعلمائها مثل السيد كاظم الرشتي لأني سمعت أن بعض المنتسبين لهذه المدرسة يقولون إن الأئمة يرزقون ويخلقون وهل هذه هي أفكار المفوضة؟

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
الشيخية فرقة ظهرت
في القرن الثالث عشر الهجري على يد الشيخ احمد ابن زين الدين  الاحسائي المعروف بالاوحد  وقد تفرد بمتبنيات كلامية وفلسفية  قد تميزت بخروجها عن المالوف وسادها الغموض  وبهذا  قد اختلف العلماء في شخصيته فمنهم من نقده نقدا شديدا حتى كفره وكان اشد  معارضيه تلميذه محمد تقي البرغاني وهو أول من قام بتكفيره. ومنه انتشر إلى سائر البلدان في فارس والعراق. في بعض الكتب ذكر أن بعض العلماء ردوا عليه وكفّروه دون تحديد أسمائهم و يذكر في بعض المصادر أن غير البرغاني ومهدي بن علي الطباطبائي، كفّره كل من محمد جعفر الأسترآبادي المشهور بشريعة مدار، وأغا الدربندي، وشريف العلماء المازندراني، وإبراهيم القزويني، ومحمد حسن النجفي، ومحمد حسين بن محمد رحيم الأصفهاني وغيرهم، من تلاميذه أو فقهاء عصره.) (  محمد حسن آل الطالقاني انظر  . الشيخية، نشأتها وتطورها ومصادر دارستها (ط. الأولى). بغداد، العراق: دار الكتاب العربي. ص. 80-89.)
    ومنهم من جعله احد علماء الطائفة واحد شخصياتها لانه كان فيلسوفا ومكتلما متضلعا ونسب الانحراف الى تلامذته  وقد أشار الى ذلك الشيخ   محمد حسين كاشف الغطاء في بعض آثاره حول هذه الخلافات، في أثره العبقات العنبرية في طبقات الجعفرية والآيات البيّنات في قمع البدع والضلالات فأوضح بقوله عن الاحسائي    ( «لما انتشرت كتبه ورسائله بعد حياته اختلف الناس فيه بين غالٍ وقالٍ، بين من يقول بركنيته، وبين من يقول بكفره، والتوسط خير الأمور، والحق أنه رجل من أكابر علماء الإمامية وعرفائهم، وكان على غاية من الورع والزهد والاجتهاد في العبادة كما سمعناه ممن نثق به.) (  محمد علي االحرز(2010). أحسائيون مهاجرون. بيروت، لبنان: دار االمحجة البيضاء. ص. 279–295.)
واما  تلامذته فقد نجد اجماعا على تفسيقهم وتكفيرهم واخراجهم من الملة مثل  السيد كاظم الرشتي الذي على يده ظهرت الفرقة الشيخية بهذا العنوان وقد تنسب اليه البابية الذي ادعاها تلميذه الشيرازي  بعد وفاته ونصب نفسه بابا للامام المهدي او ادعى انه هو الامام المهدي
وعلى كل حال ان هذه العناوين التي تختلف مع مشهور الشيعة ومتبنياتهم العامة مهما اختلفت مسمياتها فهي ترجع الى هذا المعنى وهو خلافهم لعموم عقيدة الشيعة الامامية ومن جهة اخرى ان عامة الناس قد ينخدعون بعناوين هي مقدسة عندهم ولذلك يكون استقاطبهم سهل اذ عنوان الباب للامام المهدي شيء يفرح قلوب الشيعة واينما يسمعون ان هناك شيئا  يوصلهم الى مام زمانهم تشبثوا به وقد  يفعلون المستحيل من اجله ولذلك نجد. على طول الخط التاريخي  استغلال عواطف الشيعة وما عكفوا عليه من حب ال الرسول صلوات الله عليهم ولم تتوقف المسالة على جماعة علماء يلبسون هذا الثوب ويخدعون الناس بل حتى الحكومات المعادية لاهل البيت عليهم السلام  فالحكومات الظالمة لم تسلك طريقا الى الشيعة وجدتهم يتفاعلون معه الاوتمسكت به  وحرصت على نشره في صفوفهم من اجل تشرذمهم  مستغلة هذا التعاطف مع اهل البيت عليهم السلام   لتشويه مذهبهم  واخراجه من الملة وما نراه اليوم من دعوات باسم الامام المهدي الا وهي من هذا النوع ولو تسال لماذا التصوف تسرى في صفوف الشيعة باسم العرفان بينما كان محضورا وممقوتا من قبل الائمة عليهم السلام  لانه حالة عاطفية وغريزية داخل الانسان وهي حب الاطلاع على عالم الحقائق فلو اطلعت على نوايا العارف لوجدت غايته الاساس من اعماله ان ينكشف له الواقع ويرتفع عنه الحجاب وهذه حالة فطرية تتوق اليها النفوس ولكن في الواقع هي مخالفة  شرعية اذ تنتفي في ظله القربة وقصد الامتثال وهو  خطأ والاساس ان تعبد الله وتطيعه وقد استغلوا هذه الحالة الفطرية وصوروا للناس  بانه طريق الحق مع ان اهل البيت يرفضونه
ومن هذا قبيل انشاء الضرائح الوهمية التي لااساس لها وما ذاك الا لميل الناس الى قضاء حاجاتهم الدنيوية على مايشتهون ولذلك تجد هذه القبور والمشاهد انما تزار  من قبل الناس لاللتقرب الى الله وانما تزار  على اساس قضاء الحوائج فلو دققت النظر وقرأت نفسية زوار هذه المشاهد الوهمية لوجدتهم جميعا الاالقيل منهم انما اجتمعوا على اساس قضاء الحوائج وكانهم يريدون ان ينازعوا الله سلطانه وارادته واما زيارة القبور من اجل الثواب ولان الله رتب عليها ثوابا فلم تجد في ابجدياتهم ولا حرفا واحدا منه وبما ان الانسان بطبعه ميال الى هذا  النوع فتجد هناك من خونة الامانة الكثير فيستغلون هذا الميول الفطري فتجد حصة كبيرة في وضع روايات وتسمية شخصيات لاواقع لها قد خلقتها عواطف الناس واستغلها الخونة لامانة االله تعالى وهذه الفرق تكونت بهذه الطريقة بين عواطف الناس وميولهم الفطري

Читать полностью…

هوية المنتظرين

كوافير
السلام عليكم هل صلاه الجمعه واجبه ام غير واجبه

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم 
اختلفت اراء العلماء في حكم صلاة الجمعة حتى وصلت الى سبعة اراء او اكثر
فمنهم من قال بحرمتها باعتبار امامتها من وظائف المعصوم عليه السلام فاقامتها تجاوز على منصب المعصوم عليه السلام
ومنهم من قال باسقاط وجوبها في زمن الغيبة  باعتبار لايقيمها الاالمعصوم وباعتبار ان شرط وجوبها كون حضور المعصوم مقدمة لها كمقدمة الاستطاعة للحج وبتعبير اخر كون حضوره عليه السلام دخيل في وجوبها  فاذا سقط الشرط سقط الوجوب من الاصل مثل التكليف فان الانسان مالم يصل الى سن التكليف وتجتمع فيه شرائط التكليف يسقط عنه مادام لم يتحقق شرطه اما اذا قلنا انه شرط للواجب فالوجوب مستقر على المكلف ولكن يجب ان يتم بشرطه مثل الطهارة بالنسبة للصلاة فاذا لم يحصل المكلف على  الطهارة فلاتسقط الصلاة  وهذا الرأي  قليل من يقول به لان شرط من شروطها اما حضور الامام او نائبه المبسوط اليد فاذا فقد الشرط انتفى المشروط وهذا يعني اسقاط وجوب الصلاة
ومنهم من يقول بالتخيير  واغلب اراء الفقهاء على ذلك والذي يبدو ان القول بالتخيير ليس لعارض كتعارض ادلة وجوب الظهر وادلة وجوب الجمعة  بل القول به يرجع الى اصل التشريع فان اصل تشريعها على نحو التخيير بينها وبين صلاة الظهر من البداية كما هو حال الكفارة التي ورد  الامر بها على نحو التخيير ولذلك ادعوا الاجماع على ذلك 
وهناك راي يقول بالوجوب  التعييني اي من بداية تشريعها على المكلف ان ياتي بها عينا  دون الظهر
و اغلب  الخلاف بين الاعلام  ليس بذات الوجوب  فان الوجوب قدر متيقن وضرورة من الضرورات التي عليها اجماع المسلمين ولكن وقع الخلاف في الشرط وهو 
هناك من يشترط ان يكون المقيم لها الحاكم الشرعي المبسوط اليد لان النزاع هنا في لفظ الامام هل يطلق على المعصوم فقط ام نتمكن ان نتوسع فيه ونعديه الى المجتهد الجامع للشرائط او الى  امام الجماعة التي يقيمها مع العدد التي يتحقق به شرطها
فان  الواجبات بعضها لايشترط في وجوبه حضور  المعصوم مثل الصوم وعموم الصلاة وغيرها وبعضها من يشترط فيه الحضور مثل اقامة الحدود وغيرها وصلاة الجمعة مشروطة بالنداء وما يترتب على ذلك النداء من وجوب الحضور وحرمة البيع في وقت النداء
فاذا كانت واجبة عينا في حضوره فهل نائبه العام وهو المرجع يقوم مقامه بحيث اذا اقامها وجب الحضور وحرم البيع
ثم ان صلاة الجمعة ترتبط بالسياسة وادارة الدولة اذ شرط من شروطها السلطان العادل ولكن وقع الكلام هنا وهو هل المفروض كون المعصوم عليه السلام هو  السلطان فان عنوان العدالة تتجلى كل مصاديقه به او المراد من السلطان الحاكم العادل فاذا قلنا ان هذا العنوان يجب ان يتحقق بكل مصاديقه وحيثياته فلا وجوب لصلاة الجمعة الابوجوده كونه حاكما واما اذا قلنا بان المراد من السلطان العادل الحاكم فياتي الكلام هنا هل يشترط حضور المعصوم او يمكن ان يقيمها نائبه العام
وعليه ان الصلاة الجمعة واجبة على التخيير عند اغلب فقهاءنا والمكلف يرجع في ذلك الى مقلده 
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

لانصادقه ؟  فتساله لو وجدت في افلام الكارتون من يخدع ويكذب ويغش ويريد ان ياخذ صاحبه الى الحفيرة ويلقيه فيها هل تحبه او تصادقه ؟  فيقول لا فتقول له هكذا الشيطان يخدعنا ليلقينا بالحفيرة نعم الشيطان له اصدقاء ينخدعون به يامرهم بالكذب فيطيعونه ويامرهم بالغش فيطيعونه وبعد ذلك  هؤلاء يخسرون ثقة المجتمع بهم فيلقيهم بالحفيرة حفيرة الموت والهلاك فمثل هذا الشيطان ماذا تقول هل   نمشي معه ام نتركه ونختار الصادق والامين وهو امامنا الذي يريد نجاتنا ولايلقينا بالحفيرة بل اذا القانا الشيطان بالحفيرة هو ينقذنا منها ماذا تقول نحب امام زماننا ام نحب الشيطان فيقول لك نحب امام زماننا وبهذا المثال قد اثبت له  كراهية الشيطان في نفسه لانه كله شر واثبت محبة الامام في نفسه وجعلته يعتقد ان الشيطان شر مض ويجب تركه   والامام خير محض  ويجب اتباعه
واذا سالك هل للملائكة لهم ام واب مثلنا؟  فتساله و تقول له  انظر الى ما حولنا البقرة امها  مَن ؟ فيقول لك  البقرة   والنعجة امها  مَن ؟  فيقول لك من  النعجة  وتقول الدجاجة امها من؟  فيقول لك الدجاجة  تساله هذا السؤال هل رايت بقرة امها الشاة ؟  فيقول لك لا وتقول له هل رايت الدجاجة امها البقرة ؟ فيقول لك لا فتقول له اذن كل واحد يولد من فصيلته فيقول لك نعم فتقول الملائكة لهم فصيلة غير فصيلتنا فنحن لنا ام واب ولكن الملائكة ليس لهم وام واب  وبهذا قد  اثبتَ له ان الملائكة من سنخ اخر غير سنخ الانسان وانهم من حقيقة اخرى وهكذا بهذه الاسئلة البسيطة تتمكن من اقناعه وتجعل عقله يكتفي من ان يسال مرة اخرى
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

ابو فاطمة الاسدي
السلام عليكم
شيخنا العزيز هل كان للأئمة عليهم السلام مؤلفات وكتب وياحبذا تذكر لي بعض النماذج من هذه الكتب أو اامؤلفات

وعليكم السلام
لاتوجد مؤلفات للائمة بهذا الوصف التي تقصدون ولكن وردت ادعية عنهم ومواعظ وخطب ووصايا دوّنها عنهم اصحابهم مثل الاصول الاربعمائة والتي بوبت بعد ذلك وصارت مجاميع حديثية مثل الكافي ومن لايحضرة الفقية والخلاف والايتبصار ما يسمى بالكتب الاربعة ثم بعد ذلك صدرت مجاميع حديثية اخرى في القرن الحادي عشر مثل البحار والوسائل والوافي للفيض الكاشاني وهناك مستدركات اخرى وردت وكل هذه المجاميع عبارة عن نصوص وردت عنهم عليهم السلام ثم قد ينسب لهم بعض الكتب مثل تفسير العسكري وغيره ولكن هذه النسبة هل صحيحة اولا هناك كلام ولو فرضنا هناك كتب قد كتبها الائمة بايديهم ولكن هذه الكتاب لاتتعدى التعامل مع الرواية الواردت عنهم عليهم السلام فهي الاخرى تحتاج الى النقاش في اسنادها ودلالتها

Читать полностью…

هوية المنتظرين

السلام عليكم في الأية 54 سورة البقرة  انكم ظلمتم انفسكم الى انتصل فأقتلوا انفسكم ذالكم خير لكم  كذالك في أية 66 من سورة النساء ولو أنا كتبنا عليهم أن اقتلوا انفسكم الى اخر الآية والسؤال ماتفسير كلمة واقتلوا انفسكم هل هي دعوة لقتل النفس المحترمة بصورة أو أخرى لمرضات الله تحياتي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
اذا صدر الذنب الكبير او المعصية الكبيرة وجب على المكلف التوبة منها وهذه التوبة ليست بيد المكلف نفسه بحيث هو يرسم ذاتياتها و حيثياتها وشرائطها وانما الامر يرجع الى الله تعالى فهو الذي يرسم ذلك ويكتبه او يفرضه  من جهة علمه بالمصلحة التي تترتب على ذلك وان العلاج الانجع لهذا الذنب يتم بهذا الفعل اما بغيره فلايتم وبما ان الله تعالى يجري الامور على اساس الحكمة ويضع الاحكام على اساس المصالح والمفاسد الواقعية وبمقتضى عدله ورحمته يضع الاحكام فيقتضي ان تكون التوبة بالطريق الذي يكتبه على الانسان ومن جهة هو صاحب الحق هو الذي اعتدى العبد على حدوده وقبول التوبة بيده ويرسمها بالطريقة التي ترضيه وهذا امر عقلائي اذ العقلاء يبنون على ان صاحب الحق من اجل استيفاء حقه يضع ما يشاء على المعتدي حتى يرضا وعلى المعتدي القبول بذلك ولذلك وضع حدودا لقبول التوبة متفاوتة بحسب الذنب
فكفارة القتل العمد القصاص 
وكفارة الزنا الرجم او الجلد
وكفارة السرقة القطع
وكفارة الافطار المتعمد صيام اوعتق رقبة او اطعام بحسب نوع المعصية
فكانت كفارة بني اسرائيل بعد اتخاذهم العجل إلَهاً من دون الله تعالى ان يقتلوا انفسهم وهذا واضح بحسب ظاهر النص ولكن كيفية القتل وهل وقع القتل قبل التوبة او كان ذلك اختبارا منه تعالى اغلب المفسرين بل يكادون ان يجمعوا على  انه وقع القتل فقيل قتل منهم عشرة الاف وقيل قتل منهم سبعون الفا واختلفوا كذلك في طريقة القتل قيل كل واحد قتل نفسه وقيل المؤمنون فتلوا الكفار عبدة العجل وقيل الكفار بعضهم قتل بعض
وقيل اصلا الامر لم يتحدث بالقتل حقيقة وانما كان عبارة  عن قتل شهوات النفس بالتوبة وتعيين طريقة القتل غير مهمة بمقدار اثبات  اصل القضية وهو القتل وانه هل  حصل  كمقدمة لتوبتهم وانه لو حصل لكان يجب عليهم الاذعان والتسليم للامر الالهي ولكن أنّا لبني اسرائيل الخضوع لامر الله تعالى وانهم الشعب الذي لم نعهد من القران الكريم ان  ذكرهم بالانصياع لامر موسى ولانبيائهم  وان قصصهم مشحونة بالتمرد والانقلاب وعدم الخضوع لامر الله ونهيه رغم ما  انهم قد رأوا العجائب من المعاجز والكرامات وهل ترى هناك شعب وقوم فيهم انبياء كانبياء بني اسرائيل وهل تجد.معاجز حصلت على يد الانبياء كما حصلت عند  بني اسرائيل  وكل شيء لابد له مقتضي والمقتضي لهذا الاهتمام ليس كرامة بني اسرائيل على الله تعالى وانما المقتضي لذلك هو العناد والتمرد على امر الله تعالى وفي خضم هذه الاراء
ياتي كلام السيد الطبطبائي فيركز على اصل القضية بتعبير جدا دقيق وبيان راقي  اذ قال
(فقوله تعالى: فاقتلوا
أنفسكم، إنما يعني به قتل البعض وهم الذين عبدوا العجل كما يدل عليه أيضا قوله تعالى: إنكم ظلمتم أنفسكم باتخاذكم العجل، وقوله تعالى: ذلكم خير لكم عند بارئكم تتمة الحكاية من قول موسى كما هو الظاهر، وقوله تعالى: فتاب عليكم يدل على نزول التوبة وقبولها، وقد وردت الرواية أن التوبة نزلت ولما يقتل جميع المجرمين منهم.ومن هنا يظهر أن الامر كان أمرا امتحانيا نظير ما وقع في قصة رؤيا إبراهيم عليه السلام وذبح إسماعيل (يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا) الصافات - 105، فقد ذكر موسى عليه السلام فتوبوا إلى بارئكم فاقتلوا أنفسكم ذلكم خير لكم عند بارئكم، وأمضى الله سبحانه قوله عليه السلام وجعل قتل البعض قتلا للكل وأنزل التوبة بقوله: فتاب عليكم ) ( تفسير الميزان - السيد الطباطبائي - ج ١ -) وهو كما ترى لم يركز على كيفية القتل متى تم وانما ركز على اصل القضية وهي التوبة المتربة على القتل او المشروطة بالقتل الذي هو خير لهم بحسب تقييم القران لعلاج ذلك الظلم الذي وقع منهم على انفسهم وعلى قومهم
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على  محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

ثم تاريخ البحث في هذه المسالة لم يكن ببعيد بحيث نشأ كمسالة من مسائل الاجتهاد والتقليد كما هو المتعارف اليوم بل كان عبارة عن كلمات مبعثرة
ثم صار  اشتراط الحياة امرا واضحا  في المجتهد في القرن العاشر الهجري على يد الشهيد الثاني حيث قال بعدم جواز تقليد الميت ابتداءا
هذه نبذة عن ملامح هذه المسالة والبحث فيها طويل اعرضنا عنه روما للاختصار
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين 

Читать полностью…

هوية المنتظرين

🔴 كيفية صلاة الاحتياط وشروطها

الجواب : أنقر على الرابط ادناه :
https://www.shiaaweb.com/2024/05/blog-post.html

Читать полностью…

هوية المنتظرين

منذر الغانم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا
هل الائمه خلقوا خلق الاختراع وهل يستطيعون  ذلك ؟ يعني يخلقون شيء من لا شيء اذا كان بامر من الله عزوجل اليس تفويضا مثل الملائكه بامر من الله ويفعلون ما امرهم الله هل ذلك ممكن ؟
واذا قلنا لا يمكن يعني الله عزوجل يباشر المخلوقات ؟ واليس ذلك يؤدي الى تجسيم الله ؟

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
مسالة التوسط والسببية  والمسببية في الخلق اوالعلية المعلولية مسالة ثابتة شرعا وعقلا 
اما شرعا فقد ذكر القران الكريم ذلك في عدة موارد منها قوله تعالى ( وَأَنزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقاً لَّكُمْ ) (  المؤمنون  ١٨) وهذه الاية تشير الى الاسباب المادية التي تتفاعل مع بعضها على اساس هذا القانون الذي يجري بقدرة الله تعالى،هذا بالنسبة للاسباب المادية  أما الأسباب المعنوية  فقد قال تعالى ( إَن تَتَّقُواْ اللّهَ يَجْعَل لَّكُمْ فُرْقَاناً) ( الفرقان ٢٩ ) فان غفران السيئات وتكفيرها والتوفيقات الى التفريق بين الخير والشر انما هو بتوسط التقوى
اما قانون ارتباط العلة والمعلول فقد ذكره بقوله تعالى ( ﴿وَمِنْ آيَاتِهِ مَنَامُكُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَابْتِغَاؤُكُمْ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَسْمَعُونَ﴾ وهو كما ترى يريد من الانسان ان يستدل على العلة من خلال معلولها وهو مايسمى بالبرهان اللمي   وهذا ان دل على شيء فانما يدل على ان ليس في هذا الكون شيء يجري بدون علة وهي تتوسط  بايجاده فالله تعالى قد ارشدنا الى ذلك  وهو اننا نستدل عليه من خلال اثاره ونتخذها واسطة للاعتقاد به
فلو قلنا بان التوسط جائز بالنسبة للماء وهو الذي يؤثر في الارض لتنبت الزرع وقد يكون علة فاعلة وسببا مؤثرا فنسبة ذلك الى كل مخلوق جائزة ومنها  تتفرع مسالة الامكان الذاتي والامكان الوقوعي
اما : الامكان الذاتي وهو كون الشيء بحيث ليس في ذاته اقتضاء للوجود ولا للعدم بل رجحان كل من وجوده وعدمه يحتاج إلى علة وان كان يكفى في طرف عدمه عدم علة الوجود، وهذا كجميع الممكنات الموجودة والمعدومة، فالفلك والشمس والقمر والفرس والنجم والشجر ممكنات اقتضت ارادة الله تعالى وجودها والانسان الذى له الف رأس ممكن لم يرد الواجب تعالى وجوده. فوجوده ممكن وعدمه ممكن
واما : الامكان الوقوعي وهو كون الشيء بحيث لا يستلزم وجوده وعدمه ووقوعه ولا وقوعه محذورا عقليا كاجتماع النقيضين والضدين والخلف والقبح على الحكيم ونحوها، ومثاله غالب الحركات والافعال الصادرة منا وعليه فان  فاعلية العلة والسبب والمسبب ممكن ذاتا ووقوعا
ومنها ترتفع مسالة التفويض بالتوسط  وان الله تعالى لم يفوض الامور الى عللها ان تفعل ما تشاء بدون تعلق قدرة الله تعالى بها كما هو مذهب المعتزلة وبعض الفلاسفة  وانما نقول مامن شيء في هذا الكون الاوهو قائم بالله تعالى ولايستغني عنه بحال ولذلك قال تعالى (أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَسُوقُ الْمَاءَ إِلَى الْأَرْضِ الْجُرُزِ فَنُخْرِجُ بِهِ زَرْعًا تَأْكُلُ مِنْهُ أَنْعَامُهُمْ وَأَنفُسُهُمْ ۖ أَفَلَا يُبْصِرُونَ)  (  السجدة 27) فهو تعالى يقول الماء نحن نسوقه ولم يستغني عنا بحال من الاحوال وقال تعالى ( أَفَمَنْ هُوَ قَائِمٌ عَلَىٰ كُلِّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ ۗ ) ( الرعد ٣٣ )
وقال تعالى ( وَمِنْ آيَاتِهِ أَن تَقُومَ السَّمَاءُ وَالْأَرْضُ بِأَمْرِهِ) ( الروم ٢٥ ) مَّا مِن دَابَّةٍ إِلَّا هُوَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا) ( هود ٥٦ ) وكل هذه الايات تدل على ان جميع العلل والاسباب انما تجري على اساس قدرة الله تعالى ولم تستغني عنه بحال من الاحوال واضرب لك مثالا من الواقع ان النار علة لوجود الحرارة وان الحرارة معلول صادر عن  علته وهي النار ولكن هذه الحرارة لم تصدر عن النار وتستغني عنها بل وجودا وبقاءا تفتقر  اليها  فلايمكن ان تبقى  الحرارة على الاستمرار مالم تصاحبها علتها وتغذيها وتمدها  ومنه قس وجودنا وفاعليتنا وعلل الاشياء كلها  فانها لم تستغن عن الله تعالى وجودا وبقاءا فالفقر يصاحبنا  من مبدئنا الى منتهانا فلو فعلنا شيئا مهما كان ذلك الشيء صغيرا ام كبيرا عظيما ام حقيرا لايمكن ان نفعله بمعزل عن عون الله وقدرته قال الامام الزين العابدين عليه السلام في دعاء ابي حمزة الثمالي  ( ، مِنْ أَيْنَ لِيَ الخَيْرُ يارَبِّ وَلا يُوجَدُ إلاّ مِنْ عِنْدِكَ؟ وَمِنْ أَيْنَ لِيَ النَّجاةُ وَلا تُسْتَطاعُ إِلاّ بِكَ؟لا الَّذِي أَحَسَنَ اسْتَغْنى عَنْ عَوْنِكَ وَرَحْمَتِكَ، وَلا الَّذِي أَساءَ وَإجْتَرَاءَ عَلَيْكَ وَلَمْ يُرْضِكَ خَرَجَ عَنْ قُدْرَتِكَ،) فلو اننا نسبنا الخلقة لانسان عادي  او لنبي اولامام معصوم بهذا القيد الوارد عن الامام زين العابدين لكنا بغاية النسبة الى الله لاننا نفترض الفاعل محتاج الى الله تعالى في كل حركاته وسكناته ولولا قدرة الله تعالى ما فعل شيئا  وهذه غاية التوحيد الذي يجب

Читать полностью…

هوية المنتظرين

ذو الفقار
السلام عليكم اريد الاحاديث والروايات الي تدل على خلافة علي في كتب اهل السنة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
قد وردت نصوص من القران الكريم ومن السنة مايدل بوضوح  على خلافة امير المؤمنين عليه السلام بالمطابقة مرة وبالملازمة مرة اخرى  وقد ورد تفسير هذه  الايات بامير المؤمنين واسباب النزول في مصادر كلا الفريقين المعتبرة بما لايخفى واما السنة فقد ورد ذلك في مصادر كلا الفريقين وباسانيد  صحيحة ومنها ما وصل الى حد التواتر وساكتفي بذكر عناوين  الاحاديث دون الايات  بحسب سؤالكم
منها حديث المنزلة الذي ورد  في مصادر كثيرة ومنها  مسند أحمد بن حنبل ج1 ص170 - 185 ومسند أبي إسحاق سعد بن وقّاص، و1 ص331 ومسند عبد الله بن العبّاس، و3 ص32 ومسند أبي سعيد الخدري، و3 ص338و مسند جابر بن عبد الله، و6 ص369 حديث فاطمة عمّة أبي عبيدة.
و صحيح البخاري ص208، كتاب بدء الخلق، مناقب المهاجرين وفضلهم، و5 ص129 كتاب المغازي، باب غزوة تبوك.
و صحيح مسلم ج7 ص20 - 121 كتاب فضائل الصحابة، باب من فضائل عليّ بن أبي طالب.
و سنن ابن ماجة ج1 ص42، 45 حديث (115، 121).
وسنن  ابن ماجة ج1 ص42، 45 حديث (115، 121).
وسنن الترمذي ج5 ص302 - 304 حديث (3808، 3813، 3814)، باب (87)(91).
و فضائل الصحابة، للنسائي ص13 - 14.
و تاريخ الطبري ج2 ص368 أحداث سنة  9هـ.
ومنها حديث الغدير وقد ورد في مصادر متعددة عند العامة ومنها أنساب الأشراف، للبلاذري ج2 ص150 حديث (151).
2- تفسير الطبري ج6 ص389 تفسير قوله تعالى: (( إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ... )) الآية.
و أحكام القرآن، للجصّاص ج2 ص557 تفسير الآية.
وشواهد التنزيل، للحسكاني الحنفي ج1 ص209، حديث (216).
وتاريخ مدينة دمشق، لابن عساكر الشافعي ج42 ص356 رقم (4933) ترجمة عليّ بن أبي طالب، ج45 ص303 رقم (5254) عمر بن عليّ بن أبي طالب.
والبداية والنهاية، لابن كثير ج7 ص394.والصواعق المحرقة، لابن حجر ص41 الباب (1) الفصل (5) الشبهة (10).ومسند أحمد بن حنبل ج1 ص170 - 185 مسند أبي إسحاق سعد بن وقّاص، و1 ص331 مسند عبد الله بن العبّاس، و3 ص32 مسند أبي سعيد الخدري، و3 ص338 مسند جابر بن عبد الله، و6 ص369 حديث فاطمة عمّة أبي عبيدة.
و صحيح البخاري ج4 ص208، كتاب بدء الخلق، مناقب المهاجرين وفضلهم، و5 ص129 كتاب المغازي، باب غزوة تبوك.
و صحيح مسلم ج7 ص20 - 121 كتاب فضائل الصحابة، باب من فضائل عليّ بن أبي طالب.
و سنن ابن ماجة ج1 ص42، 45 حديث (115، 121).
و سنن الترمذي ج5 ص302 - 304 حديث (3808، 3813، 3814)، باب (87)(91).
و فضائل الصحابة، للنسائي ص13 - 14.
و تاريخ الطبري ج2 ص368 أحداث سنة 9هـ.
ومنها حديث الدار والذي ذكرته عدة مصادر مثل تاريخ الطبري 2 : 217 ، والكامل في التاريخ 2 : 62 ـ 64 ،و السيرة الحلبية 1 : 461 وغير ذلك .
ومنها حديث السفينة والذي ذكره في الصواعق المحرقة : 150 .ومستدرك الحاكم 3 :149
ومنها حديث الاثني عشر امام ذكر في صحيح مسلم كتاب الأمارة باب 1 : « باب الناس تبع لقريش والخلافة في قريش ».
الى ماهنالك من النصوص القرآنية والروائية
وحسب الظاهر ان العامة رغم ما  انهم يروون هذه الاحاديث ولكن  لم يوجهوها  كما يوجهها الشيعة  اذ الشيعة  يوجهونها على اساس  معايير شرعية وعقلية وعقلائية اما شرعا فنحن نجد ان هذه الاحاديث  من جهة الدلالة المطابقية تدل على وجوب متابعة امير المؤمنين عليه السلام والقول بخلافته  والالتزام بها وامتثال امر الشارع والاطاعة لامير المؤمنين عليه السلام فلايجوز المخالفة في ذلك اذ هو امر بيّن ومُفصّل وواضح فلاتجوز مخالفته على 
كل حال ولاعذر للمكلف اذا لم يلتزم به  قال تعالى ( وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ ۖ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ) ( الحشر 7) وفي هذا النص القرآني جعل ما صدر من الرسول من احاديث ملزمة للامة ويجب التعبد بها ولايجوز تجاهلها بحال من الاحوال والعامة ليس انهم لم يلتزموا بها وحسب بل احرقوها وحرّفوها فاخذوا منها ما يناسبهم ولا اجد الانزرا يسيرا مما لم يتعارض مع مصالحهم مثل الاخلاقيات والاجتماعيات والباقي اما احرقوه واما اوردوه مبتورا او ضيعوا العبارة المهمة بقولهم والاخرى نسيتها او لم اسمعها  والعجيب انه لما كان صدر الحديث ينسجم مع منهج يزيد بن معاوية وغيره  يسمعه الراوي واذنه سليمة ولما كان عجز الحديث لاينسجم مع سياسة الملوك يقول لم اسمعه وهكذا يخادعون الله وهو خادعهم
واما عقلا: فان الرسول صلى  الله عليه واله بعدما قدم وبذل وتعب واسس وقدم الشهداء تلو الشهداء من اجل ارساء دعائم هذه الرسالة ولايعقل ان يتركها بدون ما ينصب من بعده من يحرص عليها كما هو حريص عليها ولايمكن ان يتركها للعابثين والطامعين واذا ثبت هذا فيترتب عليه ان يكون الذي يخلفه افضل الخلق من بعده ويفوق الامة بكل الفضائل والصفات الحميدة ولايوجد احد بحسب

Читать полностью…

هوية المنتظرين

Soul949
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سماحتكم في رواية خطبة أمير المؤمنين عليه السلام لبنت ابي جهل ، نص الرواية شقي من الاشقياء هو من نقل اكذوبه الخطوبه
السؤال:
من هو هذا الشخص شقي من الاشقياء؟
وعليكم السلام ورحمة وبركاته هذه الرواية
  تنتهي الى ثلاثة, رجال من الصحابة  كلهم من المنحرفين عن الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام), وهم :
أبو هريرة الدوسي,  وهو معروف بكذبه على رسول الله صلى الله عليه واله وكان من الذين يخدمون معاوية في رواياته الكاذبة وكان معاوية يكرمه على ذلك ولكثرة كذبه كان بعض الصحابة ينهره
وعبد الله بن الزبير, هو الاخر كان يبغض اهل البيت عليهم السلام وهو الذي حرض عائشة على الذهاب الى البصرة وهو الذي عيّر اباه  حتى انتهى به الامر الى سوء العاقبة وهو الذي منع الصلاة على النبي خوفا من ان  يرفعوا  اعناقهم بنوا هاشم  والمسور بن مخرمة كما  
عن سلوكيته فقالوا :(  لم يزل مع خاله عبد الرحمن بن عوف مقبلا ومدبرا في أمر الشورى, وكان مع عثمان في الدار إلى أن قتل فانحدر إلى مكة, ولم يزل بها مواليا لمعاوية حتى قال عروة بن الزبير : فلم أسمع المسور ذكر معاوية إلا صلى عليه (سير أعلام النبلاء 3 / 263 .) أقول : ما جاءوا به  أمر عظيم وان من كذب على امير المؤمنين عليه السلام انما كذب على رسول الله صلى الله عليه واله والذي يكذب على رسول الله انما يكذب على الله ومن حارب امير المؤمنين انما حارب الله تعالى
ودوافع هذه الرواية الكاذبة والموضوعة انما هي لاسباب لاتخفى على كل لبيب
اولا اسقاط هيبة امير المؤمنين عليه السلام وانه يتبع ملذاته  وشهواته حتى وصل به الحال ان يتزوج على اساس الجمال لاعلى اساس النسب والحسب والحكمة  ان يتزوج بنت ابي جهل
وثانيا اسقاط هيبة رسول الله صلى الله عليه واله اذ تظهره الرواية انه  لايعبأ بحكم الله وان الطلاق بيد الرجل وهو امر مبغوض لدى الله ومع ذلك يريد فعله ويامر امير المؤمنين به   وبهذا يثبتون ان رسول الله لم يهتم لحكم الله حتى لو كان مبغوضا وهو مايسقط عصمته عن الاعتبار
وثالثا اسقاط فاطمة من مقام العصمة اذ هي تغضب لغيرتها ولم تتقيد وتصبر على حكم الله تعالى حالها حال كل امراة
ورابعا اظهار امير المؤمنين بموقف المغضب لله في فعله هذا اذ فاطمة يغضب الله لغضبها ويرضى لرضاها
وبذلك يصبح لافرق بينه وبين من اغضبها وكسر ضلعها واسقط جنينها وسلب حقها ولذلك كان الاهتمام بهذه الرواية الموضوعة بدرجة عالية من لدن نفس هذا الظالم الغادر الغاصب حتى يلفت نظر الناس بان يرضى الله لرضاها لاقيمة له وهذا علي قد فعله وانها تغضب لمصالحها وانانياتها اكثر مما تغضب لله انها الحرب التي لاهوادة فيها ولم تنقطع ولاتهداء الى يومنا هذا افهل ترى ان من يحارب ال الرسول بهذه الاساليب يكن من الاتقياء والصالحين ام الاشقياء الطالحين ؟!!! واما رواية جاء به شقي من الاشقياء لفاطمة فقد رواها الشيخ الصدوق في العلل (  ج ١ - الصفحة ١٨٥) وقد نبه انه لايعتقد بها وان رجالها اغلبهم مجاهيل اضافة الى اضطراب متنها فلايعول عليها
والحمد لله رب العالمين
وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

طيبه

السلام عليكم
من هوه السفير الثالث مع مسلم ابن عقيل وهاني ابن عروه ايضا سحبوا  جثمانه لطاهره؟
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم 
للامام الحسين عليه السلام عدة سفراء منهم حنظلة بن أسعد الشامي و كان سفيرا للامام الحسين عليه السلام لعمر بن سعد.قبل ان يبدأ القتال
و سليمان بن رزين  وجهه الامام الحسبن عليه السلام من  مكة هو  وشخص اسمه ذريع السدوسي  يذكر ابن نما  على أنّه رسول الإمام عليه السلام (مثير الأحزان، ص‏12)   
وعبد الله بن يقطر الحميريّ وقد كان يحمل جواب الامام الحسين عليه السلام الى مسلم بن عقيل
و عمرو بن قرظة الأنصاريّ
وفي أثناء الهدنة أرسله الإمام بكتابه إلى ابن سعد وأحضر جوابه إليه واستمرّ في نقل الرسائل المتبادلة حتّى ورود شمر بن ذي الجوشن حيث انقطعت الرسائل بينهما.
وقيس بن مسهر الصيداويّ رسول بين مسلم بن عقيل وبين الامام الحسين عليه السلام  في الطريق وبعد ذلك التحق بمسلم وجاء معه الى الكوفة
ومسلم بن عقيل وهو الرسول الاساس في النهضة وله محورية في ذلك اذ السفراء جميعا كانت مهتهم ايصال الرسائل فقط اما مسلم بن عقيل  عليه السلام كان ياخذ البيعة للامام الحسين عليه السلام ويمهد امور الدولة له
اما هاني بن عروة رض لم يكن من السفراء وانما كان من وجهاء الكوفة وقد مثل حاضنة لتحركات مسلم بن عقيل وقد وفى ببيعته حتى قتل في مكان تباع فيه الاغنام وشدو الحبل في   رجليه واخذوا يجرونه  في سككك الكوفة وشوارعها والمسلم كذلك
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

٢٥ - الصفحة ١٦)

وبالاخير  نثبت ان الولاية تنقسم الى قسمين ولاية تكوينية وولاية تشرعية ولاثالث لهما الاما يتفرع عليهما
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا ۖ فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِّنَفْسِهِ وَمِنْهُم مُّقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الْكَبِيرُ﴾
[فاطر : 32) وبهذا التقسيم تجد السابق بالخيارات الذي الذنب غير ممكن بحقه ولازم ذلك ان  العصمة لم يتصف  بها  الظالم ولاالمقتصد الذي يجوز عليه الذنب وهو المتقي اوالذي حاز على ملكة التقوى ويؤيد عدم اشتراك احد معهم في هذا العنوان قوله تعالى ( { إِنَّمَا يُرِيدُ اللهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا ( الأحزاب : 33 ) وقد ثبت بالاخبار المتواترة انه صلى الله عليه واله وضع عليهم الرداء وقال اللهم ان هؤلاء اهل بيتي وحامتي فاذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا وانه صلى الله عليه واله قد منع ام سلمة  ان تدخل معهم وقد اعطاها صفة غير العصمة وهي التقوى التي هي ملزومة للخير فلو كان عنوان العصمة مباحا لغيرهم لما منع ام سلمة مع شهادته لها بانها على خير 
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

ندى بيان
السلام عليكم

هل رب العالمين رفع مكانة نبي الله أبراهيم من نبي الى  امام؟
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
ان الله تعالى بيده كل شيء  ان نشاء رفع وان شاء  وضع وكل الدرجات انما هي بيد الله تعالى ولكن هناك مناصب ودرجات موهوبة من الله تعالى وهناك درجات ومناصب مكتسبة فان التقوى لاينالها الامن عمل لاجلها وتدرج في منازلها  ولكن الانبياء يحصلون عليها من صغرهم بما اعطاهم الله من العصمةوالاصطفاءوحصولهم عليها قبل العمل لا لانهم لايعملون بعد ذلك بل لانهم يعملون بعد ذلك ولكن اعطاهم ابتداءاً لان الله علم بهم ان لو اعطاهم لعملوا قال تعالى (أَلَيْسَ اللَّهُ بِأَعْلَمَ بِالشَّاكِرِينَ ﴾ [الأنعام: 53) وقال تعالى (ٱللَّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ( الانعام ١٢٤) وعلى نمط هاتين الايتين الكثير من الايات التي تثبت ان الله اصطفاهم على علم وفضلهم على باقي البشر على اساس استحقاقهم لذلك ولو لم يكن تقديمه لهم على هذا الاساس لكان مخلا بالعدل والحكمة اذ يكون تقديمهم على غيرهم ترجيح بلا مرجح اذ يمكن ان يكون غيرهم اجدر منهم بهذا المنصب فتقيدم غيره عليه خلاف العدل ولكن الله تعالى عندما جعلهم في هذا  المنصب لعلمه بهم انهم اجدر من غيرهم ولذلك يقال الامامة لياقة لهذا المنصب في نفس صاحب المنصب ولو لم تكن عنده هذه اللياقة لما صارله اهلا  وقد ضرب لنا امثلة على صبرهم وثباتهم ولياقتهم لهذا المنصب فقال تعالى ( وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْرَاتِ وَإِقَامَ الصَّلَاةِ وَإِيتَاءَ الزَّكَاةِ وَكَانُوا لَنَا عَابِدِينَ ﴿٧٣﴾ ﴾    [الأنبياء   آية:٧٣) فقوله تعالى وكانوا لنا عابدين بمثابة العلة لجعلهم ائمة يهدون بامر الله تعالى ويؤيد هذا التعليل قوله تعالى ( ﴿وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يُوقِنُونَ ﴿٢٤﴾ ﴾    [السجدة   آية:٢٤) فكلمة (لما صبروا  ) كانت بمثابة المقتضي لجعلهم ائمة يهدون بامره تعالى وقد ضرب لنا امثلة كثيرة على ذلك اذ ذكر في قصة ابراهيم عليه السلام في انصياعه لاصعب شيء كان اللازم ان يقوم به وهو ان يذبح ولده الوحيد الذي كاد ان يقطف ثمار اتعابه به  لانه وصل الى سن ان بلغ معه السعي فامره الله بذبحه حتى وصفهما القران الكريم بالمسلمين  لامر الله تعالى  حيث قال تعالى ( ( فلما أسلما وتله للجبين ( 103 ) وناديناه أن يا إبراهيم ( 104 ) قد صدقت الرؤيا إنا كذلك نجزي المحسنين ( 105 ) إن هذا لهو البلاء المبين ( 106 ) فجزاء ابراهيم عليهم السلام بعد ان  نجح بكل الاختبارات ان يجعله اماما لانه صار لائقا لهذا المنصب الذي هو  اعلى رتبة في سلسلة الانبياء ولو اننا نعتقد بان الله يعلم به انه سوف ينجح بالامتحان ويسلّم لامر الله تعالى مهما كان ولكن ابراز ذلك  لارض الواقع فيه حالة من العدل الالهي حتى يرى الخلق من يطيعه ومن يسلم لامره تعالى فلا يعترض على حكمه احد ومن جهة اخرى لتجري الامور على طبيعتها ولاتخالف الناموس الطبيعي كما هو الحال في كل عامل ان يلاقي اجر ما عمل 
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

وبين خونة الشريعة   وعلى القواعد الشعبية ان تكون على  حذر من هكذا محاولات فالمغالات في شخص العالم غير صحيح والوقوف عند عالم معين والتعصب له غير مقبول نعم توقير العلماء وتقديسهم واجب قد فرضه العقل ولكن لاتصل النوبة الى حد لم اسمع من غيره 
ولذلك قد  صدرت فتاوى وتشخيصات من قبل العلماء لمثل هكذا فرق وشخصيات قد استغلت ميول الناس الفطري وتجاوبهم العاطفي فصنعت من انفسها ائمة وكونت فرقا ما كان ينبغي لها شرعا ان تكون لانها خلاف اجماع المذهب وخلاف ذوق الائمة وقد وصلت الجرأة يوما من الايام في حضور الائمة ان تدعى هكذا دعاوى مثلما كان يحدث في الكوفة فمرة نجد من  يأله الامام ومرة نجد من يقول للناس الامام علي حي مستغلا حب الناس وعواطفهم اتجاه امير المؤمنين عليه السلام  ولذلك وقف العلماء موقفا صلبا ان تجاه هولاء ومنهم السيد الخوئي في جواب على سؤال حول هذه الفرقة (س) من هم الشيخة الذين في الأحساء (الحجاز) وهل يجوز الصلاة خلفهم، ولماذا؟
(ج) لا يجوز ذلك فإن عندهم عقائد وأقوالا غير صالحة.)(منية السائل - السيد الخوئي - الصفحة ٢٢٥)
ومنهم   السيد محمد سعيد الحكيم قد سره وقد اجاب  عنهم بجواب طويل اخذنا منه قدر الحاجة
أما الجانب العقائدي فيتردد على الألسن نسبة بعض الأمور لهم لا تناسب ما سبق بيانه من عقائد الإمامية ، وعامتهم لا يعرفون شيئاً عن عقائدهم ، وخاصتهم لا يجهرون بما عندهم لنعرف جلية الحال ، غير أن هذا التكتم من الخاصة وتميز جماعة الشيخية عن بقية فرقة الإمامية وانعزالهم مثير للريب فيهم ، إذ لو لم يكن بيننا وبينهم فرق كما يقولون فلم هذا الانعزال والانشقاق عن الفرقة الحقة ؟ حتى صاروا فرقة داخل فرقة ، وما الفائدة فيه غير إضعاف أهل الحق وشق كلمتهم .
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

سجاد علي
السلام عليكم
ما معنى ان ربي وهب لي قلبا عقولا  ولسانا سؤولا

وعليكم السلام القلب يحمل في داخله العاطفة وبهذا يكون محلا للميول والشهوات فيكون ضعيفا في تقبل الحق والعلم ولكن عندما تكون القوة العاقلة هي الحاكم في كل مافي القلب فانه يصبح غير قابل للميول والشهوات وبهذا يتوجه الى اللذات العقلية ولايمكن ان تتم هذه اللذات  بغير العلم وكلما زاد الانسان من كبح جماح الشهوة زاد علما وفهما
وقد ذكر صاحب البحار الفوارق بين القلب والعقل 
فقال عن القلب ( والمناسب هنا معنيان أحدهما العلم بحقائق الأمور أي صفته العلم الذي محله القلب، والثاني أنه قد يطلق ويراد به المدرك المعلوم، فيكون هو القلب أعني تلك اللطيفة) (بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج ٦٧ - الصفحة ٣٧)
وقال ايضا ( فالقلب يطلق لمعنيين أحدهما اللحم الصنوبري الشكل المودع في الجانب الأيسر من الصدر، وهو لحم مخصوص، وفي باطنه تجويف، وفي ذلك التجويف دم أسود وهو منبع الروح ومعدنه، وهذا القلب موجود للبهائم، بل هو موجود للميت.
والمعنى الثاني هو لطيفة ربانية روحانية، لها بهذا القلب الجسماني تعلق وقد تحيرت عقول أكثر الخلق في إدراك وجه علاقته، فان تعلقها به يضاهي تعلق) (بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج ٦٧ - الصفحة ٣٥)
وقال تعالى  ﴿أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا أَوْ آذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ﴾ [الحج: ٤٦) وبهذه الاية المباركة قد جعل القلب  مستودع القوة العقلية التي تفكر وتقيس الاشياء بعضها على بعض وتسنتج منها وعليه يكون القلب مستودع القوة العاقلة بل جميع القوى ولكن اذا غلبت القوة العاقلة على القلب صار له قوة التفكير والاستنتاج وكما يقول علماء الاخلاق القلب كالصندوق لجميع القوى وهناك قوتان تتنازعان السلطة فيه القوة العاقلة والقوة الشهوية فان غلبت القوة العاقلة صار القلب محلا للملك والنور وسخر جميع القوى له حتى القوة الشهوية تكون قوة منتجة وصحيحة  وان غلبت القوة الشهوية صار القلب محلا للشطان والظلام فتكون جميع القوى بما فيها العقل تحت سلطنتها حتى تسخره للشر 
وبهذا يتضح لماذا قال قلبا عقولا
واما قوله لسانا سؤولا فان اللسان يطلق على  الذي يوصف بالجارحة والذي يعبر به الانسان عن مراده وحاجته وواسطة للتواصل مع المجتمع وقد يراد منه الفطرة والخلقة وهنا اطلاقه مجازا اذ الفطرة لاتتكلم وانما تسال بطبيعتها وحاجتها الواقعية فهي تسال الحياة والنمو والقدرة منه تعالى  قال تعالى (﴿ يَسْأَلُهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ كُلَّ يَوْمٍ هُوَ فِي شَأْنٍ﴾
(  سورة الرحمن: 29) وبهذا يكون كل شيء له  لسان حاله سائل لله تعالى فعلى المعنى الاول فهو يشير الى نعمة اللسان الذي يتمكن من خلاله عن  التعبير عن حاجته ولولا اللسان ما تمكن ان يعبر عن مراده فهو سائل الله تعالى وسائل رسوله ويؤيد هذا قوله عليه السلام (  لقد علمني رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ألف باب يفتح كل باب ألف باب)( بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج ٢٦ - الصفحة ٢٩) والتعليم انما يكون من معلم بطلب من المتعلم و لايمكن ان يحصل على  حاجته من المعلم الااذا عبر عنها بلسانه وعلى القول ان المراد من اللسان المعنى المجازي وهو طبيعة الانسان ان يكون  سائلا من الله تعالى فكذلك اذ لولا ان الله تعالى يعطي للانسان بقدر حاجته الطبيعية  لم  يحصل على شيء في هذه الحياة مالم يعطيه الله تعالى فهو يتحدث عن نعمة قد انعمها الله عليه ومن جهة اخرى يتحدث عن التوسط في العطاء الالهي اذ لولا ان يكون عند الانسان قوة عاقلة بهذا النحو من الصفاء والتوجه التام لله بحيث اصبح قلبه كله لله ولسان عنده قدرة على السؤال ماحصل على مراده   ومن جهة اخرى انه عليه السلام يخبر عن مدى حاجته لله وانه ليس عالما لذاته وانما هو عالم بتعليم معلم وهذا الاعتقاد الصحيح بالانبياء والائمة عليهم السلام
والحمد رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

س/ ماهو التبعيض في التقليد ؟
وهل يجوز ان اقلد مجتهدين أو ثلاثة في نفس الوقت ؟

الجواب :
https://www.shiaaweb.com/2024/05/blog-post_15.html

Читать полностью…

هوية المنتظرين

ابو حسن

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته قد يتبادر الى ذهن الاطفال عدة تساؤلات :
1- أين الله سبحانه وتعالى ؟
2- كيف شكل الله سبحانه ؟
3- لماذا يرانا الله سبحانه ونحن لا نراه ؟
4- من خلق الله سبحانه ؟
5- هل يموت الله سبحانه ولماذا ؟
6- لماذا لا نرى الملائكه ؟
فكيف تتم الاجابة على هذه التساؤلات حسب القدرات العقلية للاطفال ؟

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
الاطفال يعشيون حالة الوهم كما هو حال الانسان في بداية نشأته وحركته الفكرية فهو يشترك مع الحيوانات الاخرى بالقوة الوهمية والخيالية  ولذلك الاطفال  دائما يتابعون الافتراضايات والمتخيلات  من الافلام الكارتون التي لاواقع لها في الخارج  لانها تنسجم مع تصوراتهم وخيالهم  ومن اجل ذلك دائما ما يجد الاباء حرجا في الجواب عن اسئلة الاطفال   فان الطفل في اغلب الاحيان  يكوّن فكرة عن كل ما سمعه من مصطلحات قد  اطلع عليها  بقوته الواهمة ولكنه غير قادر على استيعاب البرهان والدليل النقلي والعقلي عليها فهو لايملك سوى الاوليات او البديهيات البسيطة من الاشياء التي يتعامل معها في سن الطفولة   فاذا قال لك  اين الله تعالى لانه قد عرف الله من خلال التلقين السمعي اوالفطري فعرف ان هناك اله موجود خالق ومدبر او بصورة عامة  يسال عن علة كل شي يواجهه ولذلك تراه كلما وجد حاجة لم يكتف بظهارها وانما يريد ان يعرف ما بداخلها  فيحاول كسرها وهذه الحالة وهي حب الاطلاع الموجودة حتى عند  الكبار يعني لم تقتصر على مرحلة  الطفولة عند الانسان  ولكن الكبير يدرك جانب  الغرض من وجود الشيء  والفائدة التي تترتب عليه فيصب اهتمامه عليه ويكبت جماح رغبة الاطلاع على باطنه لانه يعرف انه غير مقصود من صنعه
فالطفل اذا سال مثل هكذا اسئلة نحاول ان نجيبه باجوبة محسوسة عنده يفهمها  بمستوى عقله الفطري  وكما يقال لكل مقام مقال و لانه غير مستعد لتلقي البرهان النظري  فتقول  له هل  انت تعيش ؟  يقول لك نعم فتقول له كيف  تتمكن من الحركة ومَن المحرك لك ؟ فتقول له  طبعا من خلال  قلبك وتقول  له اين قلبك هل تراه ؟  فتقول له لايمكن ان تراه ولو رايته لفسد جسدك كما ان قلبك  ليس كمثله شيء في جسدك فاليد غير قلبك والرجل غير قلبك والعين غير قلبك وهكذا الله هو محركنا وواهبنا الحياة ولكن هو غيرنا فنحن نحتاج اليه في كل شيء وهو لايحتاج الينا  وبهذا المثال البسيط قد اثبتّ له ان الله تعالى غني ونحن فقراء اليه او هو  واجب الوجود لذاته والخلق كلهم ممكنات لذاتها وعليه لايمكن ان يكون مثل خلقتنا فيكون له ابعاد وزوايا ومكان  او تساله
هل انت تفهم الكلام ؟  يقول لك نعم  تقول باي شيء تفهم ؟  يقول لك بعقلي فتقول له  فاين عقلك ؟  هل تراه ؟  يقول لك لا فتقول له  لماذا لاتراه  ؟ وتقول له لان عينك واذنك غير قادرة على رؤيته وسمعه يقول لك نعم فتقول له اذا لم تراه فهل يعني ذلك انك ليس لديك عقل يقول لا فتقول له لماذا ؟  يقول لك لانني افكر وافهم يعني عندي عقل فتقول له اذن لانك لم تراه لايشكل مشكلة في وجوده يقول لك نعم وتقول له اذن عقلك موجود ولكن انت غير قادر على رؤيته وهكذا الله تعالى  موجود ولكن نحن عاجزون عن رؤيته وبهذا قد اثبتَ له  ان الله تعالى مجرد عن المادة ولايجوز الاستدلال على ذاته من خلال ذاته  بل يجب الاستدلال عليه من خلال اثاره وهو المطلوب   وعندما يسالك لماذا الله تعالى  يميت الاطفال تقول له هل ترى الطائر الذي يحمي فراخه ويحاول ان يحمي الضعيف  منهم فيقربه اليه ليحميه من الخطر ويبعد عنه التعب يقول لك نعم هذا حاصل فتقول له  الله لما يميت الطفل ياخذه عنده ليحميه لانه بهذه الدنيا عليه خطر فياخذه عنده حيث لاخطر ولاخوف ولاحزن بل يعيش في النعيم وهو بهذا قد نقل الطفل من الخطر والخوف الى النعيم والامان فهل تجد هذا سيئا ام حسن ؟ فيقول لك هذا حسن فيثبت عنئذ المطلوب وهو الموت فيه مصلحة وعندما يقول لك 
لماذا نصلي لله تعالى فتقول له اذا شخص اعطاك لعبة جميلة متميزة وانت تفرح بها وتنفعك هل تشكره ام لا؟ فسيقول لك بلاتردد نعم اشكره فتقول له الله تعالى اعطاك  هدية جميلة جدا وهو  اب  وام  واخ واخت وعين واذن ولسان ورجل وكل شيء جميل في هذه الحياة اتشكره ام لا؟  سوف يقول لك بكل بداهة  نعم اشكره فتقول له شكره ان
تصلي له وتطيعه حتى يعطيك  هدية اجمل من هذا ويزيدك وبهذا المثال البسيط قد اثبتَ له  حكما عقليا  غير قادر على الرهان عليه بل من هذا الطريق قد استوعبه واقتنع به او
يسال  ماذا يعني الحرام ؟  فتساله اذا كان هناك طعام فيه سم هل يصح ان تاكله ؟  فيقول لك لا فتقول له الحرام  يؤذيك مثل السم  والحلال  ينفعك مثل الحليب  الذي يعطيك القوة والصحة والعافية وبهذا المثال البسيط والقريب من فهمه قد اثبتَ له  ان الاحكام قائمة على اساس المفاسد والمصالح وان الذنوب لها مضار على الانسان مثل الاكل الفاسد او المسموم او قد يسالك لماذا نكره الشيطان ولانحبه؟  او لماذا

Читать полностью…

هوية المنتظرين

ابو حكمت
/السلام عليكم في الأية 31 من سورة الأعراف يابني ادم خذوا زينتكم عند كل مسجد الى اخر الآية والسؤال هل يجوز اقامة المناسبات الدينيه وغير الدينية والاكل والشرب في المساجد
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
ماذكرتم  لاربط له بالاية المباركة فان الخطاب في الاية المباركة  متوجه الى استحباب التزين والتجمل في المسجد وهو يشمل اللباس الساتر للعورة والزائد عليه فاما اللباس الساتر للعورة فهو واجب اذ الصلاة مشروطة به ولايمكن اتيان الواجب المشروط بدون شرطه اما الزائد على ذلك فهو مستحب وقد وردت روايات عدة  بهذا الصدد
اما اقامة  المناسبات في المساجد اذا كانت تتناسب مع المسجدية ولاتخرج عن كونها دينية فلا اشكال فيها فان المسجد ليس فقط للصلاة وانما يسع كل مجالات الحياة ولذلك انطلق العمل الاسلامي من المسجد فعندما جاء النبي صلى الله عليه واله الى المدينة اول ما بنا مسجدها ومنه  انطلقت الاعمال الاسلامية سواء اكانت عبادية او اجتماعية او سياسية وعندما تقرأ القران تجد للمسجد فيه عدة استعمالات
منها انه ذكر العمارة وقطعا انها تشمل العمارة المادية والمعنوية فعمارة المسجد وبناءه والمحافظة على نظافته وسلامة ممتلكاته انما هي من الاعمال المندوب اليها وعمارته بالحضور فيه وان المسجد لاينبغي ان يهجر وعمارته من خلال الاعمال التي يريد تحقيقها الله تعالى من اعمال الخير والبر قال تعالى ﴿ إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلَّا اللَّهَ ۖ فَعَسَىٰ أُولَٰئِكَ أَن يَكُونُوا مِنَ الْمُهْتَدِينَ﴾[ التوبة : 18] وقال تعال وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مَسْجِدًا ضِرَارًا وَكُفْرًا وَتَفْرِيقًا بَيْنَ الْمُؤْمِنِينَ وَإِرْصَادًا لِّمَنْ حَارَبَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ مِن قَبْلُ ۚ وَلَيَحْلِفُنَّ إِنْ أَرَدْنَا إِلَّا الْحُسْنَىٰ ۖ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ ﴿١٠٧ التوبة﴾ وهذا النص جعل المسجد بحسب وصفه غير مختصر على الصلاة وانما قابل لئن يكون منطلقا لاعمال الخير فيجب المحافظه عليه واذا كان منطلقا لاعمال الشر فيجب هدمه ولذلك قال
 لَّمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَىٰ مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ أَحَقُّ أَن تَقُومَ فِيهِ ۚ فِيهِ رِجَالٌ يُحِبُّونَ أَن يَتَطَهَّرُوا ۚ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ ﴿١٠٨ التوبةوقال تعالى
 لَنَتَّخِذَنَّ عَلَيْهِم مَّسْجِدًا ﴿٢١ الكهف) وهو واضح حيث كانت الغاية من بناء السجد للموعظة والتذكر وهو برنامج غير الصلاة اذن لااشكال ان تقام المناسبات في المسجد ولكن ينبغي  الاتخرج عما يتناسب مع المسجد كونه مؤسسة دينية
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

زينب

السلام عليكم ورحمه الله شيخ
ما هو الفرق بين الجن والشيطان وابليس هل هم شخص واحد لو يختلفون؟

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
نستدل على الفوارق بين هذه الالفاظ من القران الكريم والسنة المطهرة لان تلك العوالم لانتمكن من ادراكها لاننا نعيش في عالم المادة وتلك المخلوقات من عوالم اخرى غير المادة ولهذا نحاول ان نستعلم القران منها بحسب استعمالاته لها ففي اية من الايات قد جعل ابليس من الجن قال الله عز وجل: (إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا) الكهف/٥٠) وهذه الاية المباركة فيها اشارة واضحة على ان ابليس حقيقته من الجن ومن نفس السنخية والتكوين وقد اشار القران الكريم الى حقيقة خلقة الجن فقال تعالى ( ﴿ وَالْجَانَّ خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ مِن نَّارِ السَّمُومِ﴾
[ الحجر  27]
ثم اشار الى حقيقة ابليس وانه من نفس حقيقة الجن فقال تعالى ( ﴿ قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِّنْهُ ۖ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ﴾[ص: 76] وهو وان كان في مقام الافتخار واثبات المفاضلة بين الحقيقتين بحسب رايه ولكن في الوقت نفسه يثبت انه من نفس حقيقة الجن وهو انه مخلوق من نار اذن بحسب هذه النصوص لافرق بين ابليس وبين الجن وان ابليس حقيقته من الجن
ثم  قد يكون في بعض الموارد يطلق عنوان الجن على كل من ابليس والجن والملائكة لانه في اللغة ماخوذ من الاستتار فكل من استتر عن الانظار يطلق عليه جن قال تعالى  {وجعلوا بينه وبين الجِنة نسبا}.. [الصافات : 58]، ويقصدون بذلك الملائكة باعتبار اختفاءهم عن انظار البشر
وقد يطلق عنوان الشيطان على الانس والجن والابالسة قال تعالى: {وكذلك جعلنا لكل نبى عدوا شياطين الإنس والجن}.. [الأنعام : 112]) فاطلق اسم الشيطان على الانس والجن من جهة صفة الاغواء ففي هذه الصفة لايختلف ابليس والانسان والجن لانهم يشتركون بصفة واحدة وهي الاغواء والشر مثل اطلاق عنوان الكفر على كل من انكر الربوبية مع انهم مصاديق مختلفة ولكن يجمعهم عنوان واحد وهو الكفر ومثل عنوان الفسق الذي يطلق على كل من اتصف به والشيطان كذلك اذ هو صفة عامة يمكن ان تطلق على كل من اتصف بها
ثم الجان والملائكة ذووا أجسام شفافة مثالية، هذه الأجسام تستطيع أن تتلبس بكل جسم، يعني بأن هذا الجان يستطيع أن يتلبس بجسم الشجرة، بجسم الحمار، بجسم إنسان،و الجان له القدرة على هذه الأمور كلها، وله قدرة بأن يتلبس بأي جسم فيلتصق به، ويحرك الجسم بحسب ما يريد، وهذا موجود مثلا الرجل الفلاني لديه صرع أو المرأة الفلانية لديها جان، أن الجان يتلبس الجسد ويحركه بحسب ما يريد لا بحسب ما يريد الشخص، وإبليس من الجان فهو يملك هذه القوة، يتلبس بجسم أي إنسان ويحاول أن يبعث فيه الوسوسة، والميول الشريرة، ويحاول أن يوجهه إلى الجهة التي يريدها.والملك كذلك فبحسب شفافية جسمه يتمكن ان ينفذ في جسم الانسان ويفعل الخير فيه ولذلك فعن ابي عبدالله  عليه السلام : ما مِن قَلبٍ إلّا ولَهُ اُذُنانِ : على‏ إحداهُما مَلَكٌ مُرشِدٌ ، وعلَى الاُخرى‏ شَيطانٌ مُفَتِّنٌ ، هذا يَأمُرُهُ وهذا يَزجُرُهُ ، الشَّيطانُ يَأمُرُهُ بالمَعاصي والمَلَكُ يَزجُرُهُ عَنها ، وهُو قولُ اللَّهِ عَزَّوجلَّ : (عَنِ اليَمينِ وعَنِ الشِّمالِ قَعيدٌ * ما يَلفِظُ مِن قَولٍ إلّا لَدَيْهِ رَقيبٌ عَتيدٌ)( الكافي : ۲/۲۶۶/۱ .) وقال تعالى ( من  شر الوسواس الخناس الذي يوسوس في صدور الناس من الجنة والناس ) الناس ٥ )
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

منذر الغانم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا التقليد هو غالبا دليل عقلي فلماذا استدل علمائنا الكرام بعدم تقليد الميت ابتداء او استمرارًا الا بجواز الاعلم الحي فماهو الدليل العقلي على ذلك مع ان العقل لايمعنه وبالعكس هو يكون افضل ونقلد فيه علمائنا ومشايخ  مذاهبنا العظام

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
الكلام يدور حول حجية فتوى المجتهد الميت وعدمها وهل انها حجة على العوام الاحياء ام لا ؟ وهل يحصل  الظن من فتوى المجتهد الميت ام لا ؟
فقد اختلف العلماء في ذلك على قولين الاول عدم  بقاء حجية فتواه بحق العوام الاحياء وقد ذكروا عدة ادلة نقلية  ولكن تلك الادلة غاية ماتثبت عموم الرجوع الى الفقيه وعموم اثبات حجية فتواه على العوام  ولم نجد مخصصا لتلك الادلةبالاحياء مثل اية النفر ومثل اية النباء ومثل اية السؤال فهي غير ناظرة الى الفرق بين شخص  المجتهد الحي وشخص المجتهد الميت  في حجية الفتوى بل  المنظور في المسالة هو ذات  حجية الفتوى بصورة عامة  فلو كانت هذه الفتوى اقوى حجة من فتوى الحي او مساوية له فلا اشكال ولا ريب في البقاء عليها والاخذ بها حتى من المبتدئين لان شرط تقليد المرجع كونه اعلم وهو الاقدر على استنباط الحكم من غيره وان  ذلك امر عقلائي
نعم قد ذهب المحقق الخراساني اعلى الله مقامه الى عدم كفاية حجية  قول الميت ، ( ببيان أن هناك سلسلة من التكاليف الملقاة على عاتق جميع المكلفين، والتي يجب أن تكون مأخوذة من حججها المعتبرة، والعمل على طبق تلك الحجج. وفي صورة تقليد المجتهد الميّت يبقى الشك قائماً بفراغ الذمة من التكليف؛ لأن حجّيته محلّ اختلاف، ولم يتمّ العثور على دليلٍ معتبر على حجّيته، وعليه يحكم العقل بتحصيل اليقين بفراغ الذمة من التكاليف من خلال الرجوع إلى فتوى المجتهد الحيّ الذي يوجد دليل على اعتباره(انظر: محمد حسين الإصفهاني، رسالة الاجتهاد والتقليد ص ١٥ )  وكما ترى ان الشيخ الاصفهاني جعل المرجح للعدول الى  الحي  ليس ذات الدليل وانما رجح فتوى الحي على اساس ما وجد من التعارض في اقوال  الرجوع الى  الميت وهذه مسالة عرضية اذ لولا اختلاف اقوال العلماء لبقي الحكم بوجوب الرجوع الى  الميت قائما  ويمكن ان يستفاد من القول بسد الفراغ الحاصل من طول المدة وان الميت لايمكن ان يجيب على تطور الساحة ولكن هذا لا يكفي اذ بامكان المكلف ان يرجع الى المجتهد الحي في هذه المسائل والباقي لادليل على عدم الرجوع الى الميت واما المجوزون فقد استدلوا بدليل الانسداد كما ذهب الى ذلك المحقق القمي اذ العمل بمطلق الظن لو ثبتت حجيته لثبتت حجية فتوى الميت الى ما هنالك من الادلة   والذي ينبغي على المكلف ان ينظر فتوى المجتهد الذي يقلده ويعمل على ضوءها لان فتواه حجة عليه
ثم الفارق بين الشيعة
الاصوليين  وبين العامة في البقاء على  الميت فان العامة سدوا باب الاجتهاد من جهة السياسة لان المذاهب الاربعة مرسومة على اساس سياسة الدولة فلو بقي الاجتهاد مفتوحا لخرج عن مسار الدولة ولسلب الشرعية عن الدولة مع ان سد باب الاجتهاد ليس له مبرر شرعي ولا عقلي ولاعقلائي ومن هذا اوجبوا البقاء على الميت
اما الشيعة الاصوليون فانهم لايقولون بسد باب الاجتهاد واذا قالوا بجواز تقليد الميت فانهم يقولون من جهة قيام الدليل الشرعي والعقلي عليه
ثم  دليل التقليد بصورة عامة  ليس  عقليا وحسب وانما قد ثبت  بالادلة الثلاثة الدليل الشرعي والعقلي والعقلائي نعم دوران الامر في افراغ الذمة قد يكون عقليا فهو  يلزم بالاخذ بواحد من ثلاثة طرق على سبيل منع  الخلو اما التقليد او الاحتياط الاجتهاد فالعقل يحكم بواحد من هذه الطرق ويمنع الخلو عن الكل
ثم الفارق بين الاخباريين والاصوليين في  الرجوع الى الميت وحجية قوله فان الاخباري يكاد يجمع على القول بكفاية الرجوع الى الاموات لانه يرى ان العالم انما ينقل للعامي ما جاء عن اهل البيت عليهم السلام وبهذا الملاك لامشكلة عنده في رجوع العامي اليه ولو كان ميتاولذلك قال الامين ( الأسترآباديـ) ( فائدةٌ: ما اشتهر بين المتأخرين من أصحابنا من أن (قول الميت كالميت) لا يجوز العمل به بعد موته المراد به ظنّه المبنيّ على استنباط ظنّي. وأما فتاوى الأخباريين من أصحابنا فهي مبنيةٌ على ما هو صريح الأحاديث أو لازمه البيِّن، فلا تموت بموت المفتي…»(  .الفوائد المدنية: 149)    وبعض الاصوليين  يقول بعدم كفاية قول الميت  من جهة ان  فتواه حجة على العامي وان العامي ياخذ منه الفتوى على نحو التعبد فلايحق له ان يساله عن الدليل بينما الاخباري يفسح المجال للعامي ان يساله عن الدليل

Читать полностью…

هوية المنتظرين

ان ننسبه الى الله تعالى
اما  مسالة الخلق الاختراعي او الخلق بدون الاسباب الطبيعية فهو  ممكن مع وجود القدرة في الفاعل ولكن القابل غير قادر على  ذلك    على ما قدمنا في الجواب على سؤال المعجزة قال تعالى( خَلَقَ الْإِنسَانَ مِن نُّطْفَةٍ فَإِذَا هُوَ خَصِيمٌ مُّبِينٌ)  ﴿٤ النحل﴾قال تعالى( وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُم مِّمَّا خَلَقَ ظِلَالًا وَجَعَلَ لَكُم مِّنَ الْجِبَالِ أَكْنَانًا وَجَعَلَ لَكُمْ سَرَابِيلَ تَقِيكُمُ الْحَرَّ وَسَرَابِيلَ تَقِيكُم بَأْسَكُمْ ۚ كَذَٰلِكَ يُتِمُّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْلِمُونَ)  ﴿٨١ النحل وقال تعالى (هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن طِينٍ ثُمَّ قَضَىٰ أَجَلًا ۖ وَأَجَلٌ مُّسَمًّى عِندَهُ ۖ ثُمَّ أَنتُمْ تَمْتَرُونَ ( الانعام ٢ )
مع اننا لانعتقد بان هذه المواد التي تكوّن منها الكون هي قديمة بل لم تكن موجودة ثم خلقها الله تعالى واوجدها  ولو قلنا بوجودها من الازل لقلنا بتعدد القدماء ولكن الله بقدرته اخرجها  من العدم الى الوجود
ثم الذين يفعلون باذنه مثل الملائكة والانبياء والائمة وكل علة طبيعية مثل الماء والنار والهواء وكل ما في  السموات والارض من علة انما تعمل على اساس الطبيعة والسبب والمسبب والعلة والمعلول فالابداع انما هو خاص بالله تعالى وما دونه انما يعمل على هذا القانون مع انه يمكن ان  يكون مبدعا باذن الله تعالى فليس من المستحيل على الله ان يجعل الوسائط تعمل على مستوى الطبيعة وعلى مستوى الابداع والاختراع بامره ثم مسالة مباشرة الله لخلقه هل هي ممكنة ام مستحيلة فان الله تعالى  قادر على ان يباشر خلقه ولايجعل  بينه وبينهم  واسطة ولكن الخلق غير قادرين فالمشكلة ليست بالقادر المعطي  وانما المشكلة في القابل فان الخلق غير قادرين على مباشرته كما هو الحال في قصة بني اسرائيل اذ قالوا لموسى ارنا الله جهرة فاخذتهم  الصاعقة  قال  تعالى   (وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَىٰ لَن نُّؤْمِنَ لَكَ حَتَّىٰ نَرَى اللَّهَ جَهْرَةً فَأَخَذَتْكُمُ الصَّاعِقَةُ وَأَنتُمْ تَنظُرُونَ)  (  البقرة 55)  فالصاعقة عندما اخذتهم لاجل ان العالم الطبيعي الذي يعيش به الانسان لم يستقر لنور الله تعالى وان الله تعالى هو خالق الكون فلا يمكن ان يندمج معه  وهو  يستدعي ان  يكون الخالق من سنخ  المخلوق وهذا باطل بالضرورة اذ به يكون الواجب ممكنا والممكن واجبا  فاقتضى الامر ان يكون الله محتجبا عن خلقه لانهم عاجزون  عن مباشرته ولوجوب  تمايز المخلوق عن الخالق
كما ان النصوص  الدالة على الله تعالى او التي تامر بالاستدلال على الذات  المقدسة  انما تامر بالاستدلال عليه  من خلال خلقه وصنعه وابداعه عليه قال تعالى (   وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ ۚ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ ۚ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ)  ( النمل 88) فهي تشير الى طريقة الاستدلال على عظمة الله تعالى من خلال البرهان اللمي  وهو ان تسدل من المعلول على علته فتسدل من الحرارة على وجود النار
      والمتحصل من هذا هو ان الله تعالى جعل  هذا الكون يجري على اساس السبب والمسبب والعلة والمعلول والاسباب انما تجري بقدرته كما هو في دعاء يامن به تحل عقد المكاره ( ذَلَّتْ لِقُدْرَتِكَ الصِّعابُ، وَتَسَبَّبَتْ بِلُطْفِكَ الْاَسْبابُ، وَجَرى بِقُدْرَتِكَ الْقَضاءُ، وَمَضَتْ عَلى اِرادَتِكَ الْاَشْياءُ، فَهِيَ بِمَشِيَّتِكَ دُونَ قَوْلِكَ مُؤْتَمِرَةٌ، وَبِإِرادَتِكَ دُونَ نَهْيِكَ مُنْزَجِرَةٌ، ) فالملائكة تعمل و تخلق وتدبر بارادته والمطر يحي الارض بقدرته وكل ما في الكون يتفاعل على اساس الاسباب بقدرته وارادته وهي راجعة اليه بالضرورة فاذا قلنا ان الائمة يعملون بقدرته وارادته ولهم وظائف يعملون بها بارادته ومشيئته فلااشكال في ذلك على ما قدمنا من الادلة العقلية والشرعية
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

الادلة  القرانية والروائية والشواهد الخارجية افضل واعلم من امير المؤمنين عليه السلام فلايجوز عقلا تقديم المفضول عليه
واما بناء العقلاء:  فانهم يبنون على اقامة العدل والاحسان والانصاف بين افراد المجتمع ولايمكن ان يتحقق ذلك الامن خلال حاكم عادل ولذلك كل الشعوب عندما تنتخب او تنصب حاكما تامل منه ان يحقق العدالة الاجتماعية والامام امير المؤمنين عليه السلام عندما قال لابن عباس خلافتكم عندي لاتساوي نعلي هذه ما لم اقيم حقا وادفع باطلا اشارة منه الى هذا الامر العقلائي وان العقلاء  يذمون من ركب سفينة في بحر المخاطر وهي قابلة للغرق ويمدحون من ركب سفينة  يستحيل عليها الغرق او التيه في  بحر الفتن
واما العامة: فانهم
قد خالفوا الاوامر الشرعية حيث  انهم أُمروا ببيعة  امير المؤمنين ونكثوا بيعته
وخالفوا حكم العقل وبناء العقلاء
ولذلك اضطربوا في امر الخلافة  ولم يثبتوا على قاعدة كلية معيارية
فمرة يقولون  شورى ومرة يسمونها نص ومرة يسمونها غلبة وقوة  وملك عضوض ومع ذلك يلزمون الناس باطاعتها مع انهم يصفونها بهذا الوصف  واذا كان ملكاً عضوضاً كيف كان شرعيا ممثلا عن رسول الله صلى الله عليه واله ؟!!!
ومرة توريث والمسالة عندهم تنتهي الى عدم وجود حكم يرتبط به   الواقع ويكون محكوما به بل الواقع  هو الذي يفرض ويصيغ الخلافة باي نحو اتفق ووقع حتى يفضي الى القول بان الله تعالى لم ينصب خليفة ولايجعل له معيارا شرعيا ولا ضابطة تكون هي الحاكمة على الواقع الذي ياتي من خلاله الخليفة ولذلك المذهب الاشعري لعب دورا كبيرا  في رسم ملامح الخلافة بل صار حاكما على الله تعالى عندما ذهب الى اخلاء الواقع من الحكم وان الحكم يدور مدار رأي  المجتهد  فخلط الحابل بالنابل ليجد مجالا ليزيد والوليد بن عبد الملك واضرابهم  مبررا شرعيا  من بين الخلفاء وبينما كان الملوك  يتبنون مذهب المعتزلة لمدة من الزمن غير قصيرة وهم يقولون هناك حكم في الواقع ولكن يتغير بتغيير راي  المجتهد وان العقل له مساحة في الحكم ولكن عند الخلافة يتوقف فيجوز تقديم المفضول على الفاضل  وهذا المبنى لم يشف غليل السلطة اذ وجدت  نفسها في حرج امام هذا المذهب لانه يوجد مساحة للنقاش والخلاف على مشتهياتهم ورغباتهم وقد يخرج بعض فسقة الحكام من الخلافة الشرعية على رايهم  ان صح التعبير فابعدوهم وقربوا ابا الحسن الاشعري ليجد لهم مبررا لكل رذيلة يرتكبها الحاكم وبدل ما يكون قدوة الى الفضيلة صار قدوة الى الرذيلة وهذا مالايقبله عقل ولاشرع ولامنطق فاحلوا حرام الله وحرموا حلال الله
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

Suol949
السلام عليكم
كثيرا ما  اقرأ اول من اسلم هو أمير المؤمنين عليه السلام
والسؤال ابو طالب وعبدالمطلب وغيرهم كانو مسلمين قبل أمير المؤمنين لماذا اذا يقال أمير المؤمنين هو اول من اسلم؟؟
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
لقد تظافرت الروايات من الفريقين وبالفاظ مختلفة  على  ان امير المؤمنين عليه السلام  اول من آمن وبلفظ اخر اول من اسلم وبلفظ اخر اول من صلى خلف رسول الله صلى الله عليه واله ولكن السؤال هو  ان امير المؤمنين عليه السلام ماذا كان يفعل قبل الاسلام وعلى اي ملة كان؟  الذي يظهر من النصوص ان امير المؤمنين عليه السلام اول من اسلم واول من آمن من الصبيان وكان عمره حين البعثة عشر سنوات اذن  قبل البعثة لم يكن مكلفا وقد تسال كذلك وتقول اليس امير المؤمنين عليه السلام كان نوراً واحداً مع رسول الله صلى الله عليه واله ؟ نقول الاسلام الباطني والفطري وكون ولايته حاكمة على كل الخلق وان له وظائف من الله لادارة شؤون الخلق قبل ان ياتي الى هذا العالم كان ذلك  في  العالم الاخر اي عالم الانوار والذر  واما عالم الدنيا والتكليف  بالايمان بالخطاب الصادر من الله فهذا واجب مستقل وهو مرتبط في هذه  النشأة وما يلزم منها وما يترتب عليها  ولذلك قال تعالى (  آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ ۚ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ ۚ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا ۖ غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ) (  البقرة 285) فايمان الرسول بما انزل اليه من ربه لايعني انه قبل ذلك ليس من المؤمنين بل كان مؤمنا قبل ان يخلق الله آدماً ولكن ذلك كان مرتبطاً بعالم الانوار واللوح والذر ولكن حين نزول القران والرسالة له تكليف مرتبط بهذا العالم وهو ما يجب عليه الايمان به وامير المؤمنين عليه السلام ايمانه بنفس الملاك الذي كان لرسول الله صلى الله عليه واله
اما آباء النبي وامير المؤمنين  صلوات الله عليهما والهما فهم كذلك من المسلمين وليسوا  من اليهود ولامن النصارى ولامن عبدة الاوثان  بل كانوا على ملة ابراهيم التي جاء بها النبي صلى الله عليه واله فان الدين واحد من آدم الى رسول الله صلى الله عليه واله الى يوم القيامة نعم هذه الكيفية من العبادة والتوجه المرتبط بالشريعة وكيفية العبادة قد اختلفت بعدما جاء الاسلام وقد امنوا بها واخذوها منه على نحو التسليم والاذعان وقد قامت  ادلة على ذلك
منها انهم آباء المعصومين ولايجوز ان يكون اب  المعصوم مشركاً او كافراً بل لايجوز ان نسلب عنهم العصمة لان المعصوم لايجوز ان يخرج من صلب  غير طاهر ولامن رحم كذلك
الثاني الروايات التي تثبت اسلامهم فقد وردت احاديث كثيرة ومنها هذا  الحديث المشهور بين الشيعة والسنة وقد رواه القاضي الشوكاني أيضا في الحديث القدسي، أنه قال صلى الله عليه واله : ( نزل علي جبرئيل فقال: إن الله يقرئك السلام ويقول: إني حرمت النار على صلب أنزلك وبطن حملك وحجر كفلك   فالصلب صلب أبيك  عبد الله بن عبد المطلب والبطن الذي حملك فآمنة بنت وهب وأما حجر كفلك فحجر أبي طالب.)  (الكافي - الشيخ الكليني - ج ١ - الصفحة ٤٤٦) وفي الكافي يضا : عن الإمام الصادق عليه السلام قال: (يحشر عبد المطلب يوم القيامة أمة وحده، عليه سيماء الأنبياء وهيبة الملوك) ( ج١ ص ٤٤٦)  فان الاخبار عن حرمة النار لابد ان ينشأ من سبب وهو الايمان ويستحيل ان يكون من غير مقتضي لان ذلك  لايمكن ان يكون انسانا  مشركا او من اهل المعاصي ومع ذلك  يحرم الله تعالى  عليه النار هذا ليس من العدل  الااذا كان القول على مذهب الاشعري الذي يقول  بعدم ذاتية الحسن والقبح للافعال بل يقول  هي اعتبارية ولكن مذهب اهل البيت عليهم السلام لا يقول به بل يحكم بالعدل الالهي وان الحسن والقبح ذاتيان وان هناك سنخية بين الفعل واثره فالفعل الحسن يكون اثره حسنا ولايمكن ان يكون قبيحا وان الفعل القبيح يكون اثره قبيحا ولايمكن ان يكون حسنا لان آثار الافعال حقيقية ولست اعبارية يعتبرها المعتبر كيف ما اراد وبهذا يستحيل  ان يكون الكافر في الجنة ولاالمؤمن يكون في النار فاذا قلنا ان عبد المطلب عليه السلام له سيماء الانبياء  وهيبة الملوك  يوم القيامة فلازم ذلك ان يكون له عمل في الدنيا   يشبه عمل الانبياء وان ابا طلب نوره يفوق الخلائق فلابد ان يكون له عمل بهذه القوة التي يفوق الخلائق بها وهو  ايمانه العظيم الذي يفوق به جميع الخلائق
ومنه يلزم ان يكون ابو طالب وعبد المطلب من المؤمنين بدرجة عالية لم يصل اليها  جميع الناس
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…

هوية المنتظرين

Amani:
السلام عليكم

هل الاشعرية حق؟

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم

ينقسم الدين الى الاصول والفروع اما الاصول فهي تمثل العقيدة او القوة النظرية والعلم الذي يختص بها يسمى بعلم الكلام لانه نظري لاتطبيق له بالخارج سوى ما يترتب عليه من العبادات والعمل على طبقه
وما الفروع فهي ترتبط بالقوة العملية  والعلم الذي يرتبط بها يسمى بعلم الفقه ومن المفترض في كلا الحالتين الرجوع الى اهل البيت عليهم السلام  ولكن الامة بعد استشهاد النبي صلى الله عليه واله اخذت تتجه باتجاهات ليس لها علاقة بالقران الكريم ولا بالسنة ولما بقيت على فهمها اصيبت بمشاكل كثيرة اجتماعية  وسياسية وعقدية ابعدتها عن المنبع الصحيح فاولت القران على مزاج الملوك والحكام واجتهدت بالفقه على يلبي حاجاتهم ورغباتهم ويصحح لهم اخطاءهم فافترقت الى فرقتين رايسيتين بالعقائد او في علم الكلام  مايسمى بفرقة المعتزلة التي افرطت بالعقليات  حتى اخرجت الله من سلطانه وفوضت الامر للمخلوقين
والاشاعرة فرطت حتى نسبت الظلم الى الله وشبهته بخلقه من خلال فهمها لايات القران الكريم وما ذاك الا لان الامة وجدت فراغا تسبب به الحكام عندما دخلوا على خط الدين وعزلوا اهل البيت عليهم السلام عن الامة والرسول صلى الله عليه واله قال : ( إني تارك فيكم الثقلين ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا:
كتاب الله وعترتي أهل بيتي وأنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض.) ( وسائل الشيعة (آل البيت) - الحر العاملي - ج ٢٧ - الصفحة ٣٤) ففي هذا الحديث جعل الامن من الضلال مرهون بقيد الجمع بين الكتاب والعترة واما اذا اخذ المرء بالكتاب دون العترة فانه لايامن من الضلال وانه لم يرد على رسول الله صلى الله عليه واله الحوض
فالأشاعرة هم أتباع أبي الحسن الأشعري الذي ظهر مذهبه العقدي  في القرن الرابع الهجري، وكان مذهبه مذهب أهل السنة والجماعة في الجملةواهم العوامل التي جعلته ينتشر ويرسم عقيدة العامة هو تبـنيه لآراء الـجبرية، التي تسوّغ أعمال السلطة، ولم يقتصر الحال على العقيدة وانما حتى فيما يرتبط بطريقة عباداتهم ومعاملاتهم انما هي مبنية على اساس ذوق الملوك والسلاطين ولذلك تجد السلطة هي التي تاذن بالاجتهاد وهي التي تغلق باب الاجتهاد مع ان الاجتهاد حالة شخصية ينالها الفرد من خلال اتعابه ومطالعته ومع ذلك لايجوز له ان يعمل برأيه بل يجب عليه ان يقلد ويتبع مذاهب قد صيغت على ذوق السلطات والى اليوم لم يتمكنوا من التحرر  من عبودية السلطات وكل ما عندهم من عقائد وفقه انما يصاغ على اساس ذوق الحاكم فالاشعرية كانت ضمن مدرسة المعتزلة لمدة ليس بالقصيرة الاان ابا الحسن الاشعري جعل متبنياته تنسجم مع الحكام اذ كان مبررا شرعيا وعقديا لهم فاعتنوقوه وحاربوا المعتزلة بل اخرجوهم من الملة اصلا واعتبروا مذهبهم ذنب يجب التوبة منه  لانه لم ينسجم معهم باعتباره لم يبرر اخطاء الملوك والحكام
واذا كان هذا حال المذهب الاشعري فاين الصح فيه واين الهداية فيه واين الاستقامة فيه ؟
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين  "

Читать полностью…

هوية المنتظرين

ماجد حمود علي
السلام عليكم

سؤال
ما دخل العباس عم النبي محمد ص في زيارة الامام الصادق ع ؟؟؟

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم
لم اعثر على هذه الزيارة في الكتب المعتبرة وذكرها صاحب كتاب
أعمال الحرمين - الشيخ على بن الشيخ منصور المرهون - الصفحة ١٧٧) ولم يذكر لها سندا اضافة الى وجود هذه الفقرة التي لاربط لها بالامام الصادق فان العباس وان كان هو عم النبي ولكن لايقرن مع الامام الصادق عليه السلام مع ان صاحب الكتاب اسقط هذه العبارة والمتتبع للتراث بدقة يجد الكثير من العبارات المدسوسة في روايات صحيحة السند وقد ذكر الشيخ الطوسي في مصباح المتهجد الصفحة ٧١٣ زيارة الامام الصادق ضمن ائمة البقيع وقد تكون زيارة المصباح اوثق من تلك الزيارة
والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

Читать полностью…
Subscribe to a channel